شاناهان للمرة الأولى بأفغانستان ومحادثات السلام على أجندته

كابول- رويترز الإثنين، 11 فبراير 2019 08:46 ص

وصل باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي إلى أفغانستان الاثنين في زيارة غير معلنة هي الأولى التي يقوم بها بعد توليه منصبه، في ظل محادثات سلام تهدف إلى إنهاء الحرب المستمرة في البلاد منذ 17 عاما.


وفي تصريحات للصحفيين، قال المسؤول الأمريكي إنه "من المهم مشاركة الحكومة الأفغانية في المحادثات"، حيث سيلتقي مع الرئيس أشرف غني، كما أنه سيلتقي في وقت لاحق بالقوات الأمريكية هناك.


وقال شاناهان إنه لم يتلق حتى الآن تعليمات بتقليص حجم القوات الأمريكية التي تضم نحو 14 ألف جندي في أفغانستان، مؤكدا أن "الولايات المتحدة لها مصالح أمنية قوية".


واستبعدت الحكومة الأفغانية من محادثات السلام الجارية بين مفاوضين من حركة طالبان ومبعوثين أمريكيين في ظل اتهام الحركة لحكومة غني بأنها "دمية في يد الولايات المتحدة".


وعن الموقف من دور الحكومة الأفغانية في محادثات السلام، قال شاناهان: "من المهم مشاركة الحكومة الأفغانية في المحادثات المتعلقة بأفغانستان"، مضيفا أن "على الأفغان أن يقرروا شكل مستقبل أفغانستان، الأمر لا يتعلق بالولايات المتحدة إنه يتعلق بأفغانستان".


وقال إنه لا يستطيع تقديم أي ضمانات لأن مبعوث السلام الأمريكي زلماي خليل زاد يقود المحادثات، وأشار إلى أن هدفه من الزيارة "هو معرفة الوضع على الأرض من القادة ثم إطلاع الرئيس ترامب بعد ذلك على النتائج التي توصل إليها".

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً
< <

اقرأ ايضا