بسبب أوضاع البلاد.. مقاطعة ديربي العاصمة الجزائرية (شاهد)

الرباط ـ عربي21 الخميس، 14 مارس 2019 06:08 م

قاطعت أولتراس نادي مولودية الجزائر لكرة القدم مباراة الديربي التي تجمع فريقها بنادي "اتحاد العاصمة" هذا المساء بالعاصمة الجزائر معللة القرار بأنه جاء بعد ظهور مؤشرات غير اعتيادية في محيط المباراة.

 

وانطلقت المباراة بين فريقي اتحاد العاصمة ومولودية الجزائرية في تمام الساعة الخامسة عصرا بتوقيت الجزائر (16 بتوقيت غرينيتش)، في ملعب 5 جويليه بالعصمة.

 

ويطلق اسم "دربي الجزائر" على مباراة كرة القدم التي تجمع بين ناديي مولودية الجزائر واتحاد العاصمة لما له من ثقل وحضور ومتابعة جماهيرية. 


وقال بلاغ نشرته حسابات أولتراس نادي المولودية: "اليوم وبعد تسارع الأحداث في البلاد ومحيط النادي، تحرك أنصار مختلف الأحياء بعدما لا حظوا ظهور مؤشرات غير اعتيادية. فقد عهدنا تأجيل الديربي لأتفه الأسباب منذ سنوات، فكيف يلعب الديربي والبلاد في أزمة؟".


وزاد البلاغ: "كل هذا يرغمنا لإعلان خطوة حتمية، خطوة ستجنبنا الدخول في دوامة لا نعلم باطنها، خاصة إذا أخذنا بعين الاعتبار الحساسية الكبيرة لأنصار المولودية والشرطة. لهذا سيشهد نفس الديربي مقاطعتنا للمدرجات".

 

وأظهرت صور نشرها أنصار مولودية الجزائر، فراغا شبه كلي لأنصارها من المدرج الجنوبي، بما يعني نجاح حملة مقاطعة الديربي، كما أظهر شريط فيديو قبل المباراة انعدام الحركة من وإلى المركب الرياضي 5 جويليه.


 

وتابع: "مقاطعة كانت ستطبق حتى دون توفر الأسباب المذكورة، حيث كان من المتوقع أن الإدارة ستتحرك لامتصاص غضب المناصرين وإيقاف الاحتجاج بتدشين مشاريع وهمية، وإقالة بعض الأسماء الفوقية كلاعبين وفنيين".


وختم البلاغ: "في انتظار كل ما فيه خير لمستقبل الوطن ونادي الشعب، ندعو كافة الأنصار للالتفاف حول منهجية واحدة، ففي نهاية الأمر لا يمكن لأي نوع من الأفكار أن يفرقنا. تحيا المولودية الشعبية".


ونشر حساب أنصار الفريق على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "أولتراس المنعرج الجنوبي (مولودية الجزائر) تقاطع رسميا مباراة اتحاد الجزائر لتجنب المشاركة في التخطيط القذر والبعيد عن كرة القدم".


وتساءلت: "الإصرار على إبقاء الدربي في موعده رغم الأوضاع التي تمر بها البلاد أمر يبقى غير مفهوم حتى لا نقول شيئا آخر والمطلوب من أنصارنا التحلي باليقظة وعدم الدخول في أي استفزاز مهما كانت النتيجة".

 


 

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بأنصار فريقي مولودية الجزائر، واتحاد العاصمة مطالب عديدة لمقاطعة الدربي العاصمي الذي سيحتضنه ملعب 5 جويلية أمسية اليوم الخميس.

 

وشهدت معاقل مولودية الجزائر بالعاصمة توزيع منشورات طالبت من خلالها ألتراس الفريق باتخاذ خطوة حتمية، وهي مقاطعة المدرجات بالرغم من أهمية اللقاء.

 

وخلافا لنداءات أنصار المولودية بمقاطعة المباراة، حرصت حسابات أنصار اتحاد العاصمة على التعبئة للحضور للمباراة.

 

ولعبت أول مواجهة بين الفريقين في 14 تشرين الثاني/ نوفمبر 1940، ويعتبر أقدم ديربي في الجزائر.

 

وتعيش الجزائر على وقع حراك شعبي واسع رافض لاستمرار نظام الحكم في تدبير شؤون البلاد، بعد أن انتزع الحراك تراجع الرئيس بوتفليقة عن الترشح للانتخابات القادمة، وتأجيل الانتخابات إلى وقت لاحق.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً
< <

اقرأ ايضا