آخر الأخبار

مستشار أردوغان يتحدث لـ عربي21 عن تقييم نتائج الانتخابات

عربي21- إبراهيم الطاهر و طارق الشال السبت، 13 أبريل 2019 09:59 م

دعا ياسين أقطاي، مستشار رئيس حزب "العدالة والتنمية" التركي الحاكم، إلى عدم القلق بشأن نتائج الانتخابات المحلية التي جرت في 31 آذار/ مارس الماضي.

وقال ياسين أقطاي في تصريحات خاصة لـ"عربي21": "لا يوجد في نتائج الانتخابات ما يدعو إلى القلق بشأن مستقبل حزب العدالة والتنمية".

وحول توقعه بشأن قرار اللجنة العليا للانتخابات حول طلب حزب العدالة والتنمية بإعادة الانتخابات في مدينة إسطنبول، أضاف: "تركيا دولة مؤسسات، والقرار النهائي للجنة الانتخابات، والحزب سيحترم قرار اللجنة سواء كان بالرفض أو القبول".

 

وأوضح أقطاي أن إجمالي نتائج الانتخابات لصالح حزب العدالة والتنمية، مضيفا: "لكن ما حدث في نتائج رئاسة بعض البلديات الكبرى مثل إسطنبول كان نتيجة طبيعية لتحالف المعارضة، وليس لتراجع شعبية الحزب أو انخفاض كتلته التصويتية".

وأردف: "فارق الأصوات في رئاسة بلدية إسطنبول يتلاشى تدريجيا مع نتائج إعادة الفرز في بعض اللجان الانتخابية، وهو بطبيعة الحال وبغض النظر عن النتيجة النهائية يعد فرقا ضئيلا للغاية، بعد أن وصل تقريبا لنحو 15 ألف صوت فقط في انتخابات صوت بها 8.5 ملايين ناخب".

 

اقرأ أيضا: لجنة الانتخابات تمنح "تحالف أردوغان" 4 بلديات إضافية

وتابع: "في الوقت الذي رأينا فيه مرشح حزب الشعب الجمهوري يحصد كذلك أصوات الحزب الجيد وحزب الشعوب الديمقراطي وبعض أصوات حزب الحركة القومية وسائر الأحزاب الصغيرة الأخرى، ثمة حقيقة مثيرة للدهشة مفادها أن حزب العدالة والتنمية لم يتأثر كثيرا، كما كان متوقعا، بسبب السلبيات التي كان سببا بها حكمه للبلاد منذ 17 عاما وتحمله مسؤولية بلدية إسطنبول منذ 25 عاما، وذلك بالرغم من كل المشاكل الاقتصادية التي تواجهها تركيا".

وأشار مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى أن نتائج الانتخابات المحلية كانت نموذجا يحتذى به في الديمقراطية التي تفتقدها الكثير من الدول الأخرى، متوقعا أن تنعكس تلك النتائج على دعم الاستقرار السياسي والاقتصادي في تركيا وتساهم في منح المعارضة مزيدا من العقلانية التي تصب بالنهاية في المصلحة العامة للبلاد.

وأضاف: "فوز الشعب الجمهوري ببعض المدن الكبرى يعتبر أمرا محمودا من ناحية المحافظة على الوحدة بين أبناء هذا الوطن. فمن المكاسب التي تتميز بها الديمقراطية في تركيا بوجه عام تحقق أمل المعارضة في الوصول إلى السلطة سواء على مستوى البلديات أو إدارة البلاد للمرة الأولى منذ ظهور العدالة والتنمية على الساحة".

وفيما يتعلق بالموقف الداخلي للحزب من خسارة رئاسة بعض البلديات الكبرى، أكد أقطاي أن الحزب بعد كل انتخابات يجري مراجعات وإعادة تقييم لنتائج الانتخابات.

 

اقرأ أيضا: أردوغان يأمر بتقييم داخلي شامل لنتائج الانتخابات المحلية

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا عمر تشيلك، إن "الرئيس رجب طيب أردوغان أصدر أوامره لممثلي الحزب في المدن والمحافظات والمقاطعات لفهم الرسالة التي قدمها المواطن التركي في الانتخابات المحلية الأخيرة".


وأوضح تشيلك في تصريحات نشرتها صحيفة "صباح" التركية وترجمتها "عربي21" أن "أردوغان أصدر تعليماته لجميع الوحدات في الحزب لفهم رسائل نتائج الانتخابات"، مشيرا إلى أنه سيتم إجراء تقييم لما جرى في العملية الانتخابية.

ولفت تشيلك إلى أنه "سيتم عقد اجتماع للتشاور والتقييم في 26 و27 و28 نيسان/ أبريل الجاري، ضمن عملية التقييم المستمر لتقوية الروابط مع الشعب التركي من خلال وحدات الحزب المختلفة"، مضيفا أن "الاجتماع سيكون بحضور مجلس الوزراء ورؤساء البلديات وفروع الشباب والنساء بهدف التقييم الشامل".

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً
< <

اقرأ ايضا