الرئاسة التركية: علاقاتنا بأمريكا أعمق من المشاكل الحالية

واشنطن- وكالات الإثنين، 15 أبريل 2019 12:34 م

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، إن تاريخ العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية، أعمق من المشاكل التي تشوب علاقات البلدين في الفترة الحالية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها قالن خلال حضوره حفل افتتاح المؤتمر السنوي المشترك الـ37، الذي ينظمه مجلس الأعمال التركي الأمريكي بالتعاون مع المجلس الأمريكيالتركي في مقر السفارة التركية بالعاصمة الأمريكية واشنطن.

وأضاف قالن أن تركيا تمتلك ديمقراطية ديناميكية واقتصادا يزدهر باستمرار، واستطاعت تأسيس علاقات متينة مع دول الجوار، وفعّلت سياسة خارجية واسعة النطاق وتتميز بالرؤية الشاملة.

وأشار إلى وجود انسجام في الرؤى بين الرئيس رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي دونالد ترامب، مبينا أن روابط الصداقة تستحوذ على أهمية بالغة لحل المشاكل العالقة وعرقلة تحول بعضها إلى أزمات.

وشدد متحدث الرئاسة التركية على أهمية عقد مثل هذه المؤتمرات واللقاءات بين الطرفين، من أجل مناقشة المشاكل البينية.

 

اقرأ أيضا: تركيا تعلق على قرار واشنطن ضد الحرس الثوري الإيراني

في وقت سابق، اقترح عضوان في مجلس الشيوخ الأمريكي، مشروع قرار بفرض عقوبات على مسؤولين أتراك، بحجة الاعتقالات التي تشهدها تركيا بسبب حملتها على "الكيان الموازي" بعد محاولة الانقلاب الفاشلة.

وقد المقترح عضوان بمجلس الشيوخ أحدهما جمهوري والثاني ديمقراطي، يتهمان مسؤولين أتراكا بدورهم في اعتقال مواطنين أمريكيين وموظفين قنصليين محليين في تركيا.

وأُدين هذا العام سركان غولج، الذي يحمل الجنسيتين الأمريكية والتركية، بالانتماء إلى منظمة إرهابية، وحُكم عليه بالسجن لسبعة أعوام ونصف العام.

وحول ملف منظومة الدفاع الروسية الصاروخية "إس-400" التي تشكل أحد الملفات الخلافية بين البلدين، جددت تركيا في وقت سابق من الشهر الجاري تمسكها بالصفقة، رغم الضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة الأمريكية على أنقرة منذ فترة طويلة.

وأمام منتدى أبحاث في واشنطن في احتفالات الذكرى السبعين لتأسيس حلف شمال الأطلسي، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو إن صفقة منظومة "إس-400" الروسية أُبرمت وانتهى الأمر.

وأضاف: "لا يمكن إجبار تركيا على الاختيار بين الغرب وروسيا، وهي لن تدخل هذا المسار"، منوها إلى أن "واشنطن عرضت علينا مؤخرا منظومة صواريخ باتريوت لكن دون ضمانات للبيع".

وأكّد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو أنّ بلاده ستشتري منظومة إس-400 الصاروخية الروسية رغم ضغوط الولايات المتحدة التي علّقت تسليم معدّات لطائرات أف-35 التي تعاقدت مع أنقرة لشرائها.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً
< <

اقرأ ايضا