آخر الأخبار

ابن كيران يهاجم أخنوش ويعلق على مباراة الوداد-الترجي (شاهد)

الرباط ـ عربي21 الخميس، 13 يونيو 2019 03:26 م

هاجم رئيس الحكومة السابق، وأمين عام حزب العدالة والتنمية السابق، عبد الإله ابن كيران، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار (حكومي) والوزير النافذ عزيز أخنوش، كما أنه علق على استعمال تقنية الفار في مباراة نهائي عصبة الأبطال الأفريقية بين الترجي التونسي والوداد المغربي.


جاء ذلك في كلمة نشرتها الصفحة الرسمية لعبد الإله ابن كيران على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الأربعاء 12 حزيران/ يونيو الجاري، أثناء استقباله وفدا من أعضاء حزبه لقاء من جهة بني ملال (وسط). 

 

أغراس أغراس

 
ووجه ابن كيران نقدا شديدا لعزيز أخنوش، وقال "جيد أن تقول (أغراس أغراس)، اليوم ستقولها كشعار، ولكن عليك أن تكون (أغراس أغراس) حقيقة، لأن الناس سيسمعون لكلامك، ولكنهم سيرون بأعينهم تصرفاتك".


وأطلق أخنوش وحزب التجمع الوطني للأحرار حملة تواصلية منذ سنتين، اختار لها عنوان (أغراس أغراس) بالأمازيعية والتي تعني "الاستقامة" في القول والعمل.


وتابع ابن كيران موجها كلامه لعموم الناس، "إنهم بمجرد نهاية اجتماعاتهم يشرعون في الفساد والكذب والصراع على الصغيرة والكبيرة".


اقرأ أيضا: ابن كيران لأخنوش: لا تزايد علي في الموقف من الملك (شاهد)

 

وأفاد بأن "الأمازيغ هم السكان الأصليون بالمغرب، وكان إيمانهم أقوى بكثير، والعرب لا يجتمعون إلا على ملك عظيم، وشهد على ذلك ابن خلدون في كتابه مقدمة ابن خلدون".


وزاد أن "المغرب من أقدم الدول في العالم، وتم بناؤه بتوحد الشعب واجتماعهم على الإيمان، ومحبة الرسول، إن السر وراء تشبث المغاربة بالأسرة العلوية، كونها من سلالة الرسول صلى الله لميه وسلم".


وأضاف أن "الأمة المغربية بنيت على دين الله، رغم أن اليهود كانوا يشكلون جزءا من المجتمع المغربي، ويعيشون في أمن وأمان، ورغم التواجد المسيحي الذي ظل منحصرا في بعض المناطق، لكن الأغلبية المطلقة مسلمة حريصة على دينها".


وأوضح أن "الدولة المغربية لها أمجاد تاريخية، لكن يجب تطويرها لكي تكون في مصاف الدول المتقدمة".


واعتبر أن العلمانيين الذين يريدون فصل الدين عن الدولة في المغرب، لا يفقهون عما يتحدثون، وأن عليهم أن يجثتوا الملكية من المغرب لأن الملك في هذا البلد هو أمير المؤمنين، ونحن لن نسمح لهم وسنحارب ألا يقع هذا الذي يريدون".


 

الوداد والترجي

 
وعاد عبد الإله ابن كيران إلى قضية إبعاده من رئاسة الحكومة، وربط بين ما جرى له ولحزب العدالة والتنمية وما حدث لفريق الوداد المغربي خلال مباراته في عصبة الأبطال الأفريقية ضد الترجي التونسي.


وقال "لا يستطيع فريق لكرة القدم الفوز دائما بالمقابلات، في بعض الأحيان تحدث لك عرقلة كما حدث لفريق الوداد، كالذي وقع لنا نحن أيضا".


واستدرك ابن كيران، "لكننا لا نملك تقنية (الفار)، ولو وجد (الفار) لافتضحت القضية لكنها في الأخير افتضحت، ولا تدري ربما يريدون إصلاحها كما أصلح الاتحاد الإفريقي نتيجة المباراة.

 


واعتبر العدالة والتنمية أنه "ليس هدفهم السلطة والتموقع للحصول على المناصب، وحزبنا لم يأت طمعا في السلطة والمناصب كما هم السياسيون الذين سبقونا".


وسجل "نحن جئنا عرضنا أنفسنا على الدولة لخدمتها، إن شاءت قبلت بنا وإن رفضت فلن نتشبث بالسلطة، الحصول على مناصب الوزراء ورؤساء البلديات أمر لا يمكن لأحد أن لا يتمناه".


وشدد، "جميعا نريد أن نظل وزراء ورؤساء بشكل دائم، لكن هذا لا يعني أن نكون من أجل أن نكون وفقط، جميل أن تكون لنا سيارات لكن ليس من أجل أن تكون لنا السيارات، بل لخدمة الناس وقضاء حوائجهم".


اقرأ أيضا: رسائل ابن كيران: الملك ليس نبيا.. والحكومة غير مقدسة (شاهد)

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً
< <

اقرأ ايضا