آخر الأخبار

"القسام" تنفي محاولة الاحتلال خطف واغتيال عدد من قياداتها

لندن- عربي21 الخميس، 11 يوليو 2019 07:15 م بتوقيت غرينتش

قالت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، إن الاحتلال لا يزال يعيش حالة من الفشل والتخبط بعد عملية خانيونس الأمنية.

 

جاء ذلك في تصريح للناطق باسم كتائب القسام، أبو عبيدة، أكد فيه على أن الاحتلال يحاول التغطية على فشل قواته شرق خانيونس، وتعويضه بنشر وتسريب معلومات مفبركة وكاذبة ومضللة عبر أذرع استخباراتية وإعلامية مختلفة.

 

وشدد على أن، ما تداولته بعض وسائل الإعلام حول محاولات الاحتلال خطف واغتيال عدد من قيادات القسام، هو "محض تلفيق ووهم وأحلام لا أساس لها من الصحة".

 

ودعا أبو عبيدة، وسائل الإعلام إلى الحذر من تداول معلومات مجهولة المصدر، والتحلي بالمسؤولية واستقاء الأخبار المتعلقة بالمقاومة من مصادرها الرسمية.

 

وكانت وسائل إعلامية تحدثت عن محاولات للاحتلال في خطف واغتيال قيادات في المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة. في محاولة لرد اعتباره بعد عملية "خانيونس" الأمنية.

 

اقرأ أيضا: صحيفة تكشف محاولات الاحتلال باغتيال وتهديد قادة عسكريين بغزة

وكانت مجموعة من عناصر كتائب القسام، تمكنت، من اكتشاف قوات خاصة إسرائيلية، تسللت إلى مدنية خانيونس جنوب قطاع غزة في 11 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018.

وأدى اكتشاف "كتائب القسام" التي أطلقت على العملية "حد السيف"، للقوات الخاصة الإسرائيلية والتي كانت في مهمة سرية بخانيونس جنوب قطاع غزة، إلى الاشتباك معها وقتل ضابط إسرائيلي وجرح آخر، واستشهاد سبعة من عناصر المقاومة، وأعقب ذلك جولة تصعيد عسكري استمرت 48 ساعة.

كما أدى فشل العملية الأمنية الإسرائيلية السرية العام الماضي، إلى الإطاحة بقائد قسم العمليات الخاصة بالاستخبارات الأسبوع الماضي، وسبقه استقالة وزير الأمن أفيغدور ليبرمان، واستقالة قائد وحدة هيئة الأركان الخاصة "سييرت متكال".

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا