عـاجل
آخر الأخبار

دعوات للتجمع بساحات الاعتصام.. ومسيرة نسائية لأنصار الصدر

بغداد- وكالات الجمعة، 14 فبراير 2020 07:16 ص بتوقيت غرينتش

استمرار الحراك الشعبي المناهض للحكومة والطبقة الحاكمة منذ 4 أشهر، والتحاق آلاف إلى الساحات في بغداد ومدن وبلدات الوسط والجنوب، غداة خروج تظاهرات نسائية حاشدة لدعم الحراك.

تواصل الحراك الشعبي في العراق، المطالب بتغييرات سياسية منذ 4 أشهر، وتصاعدت دعوات للاحتشاد في ساحات التظاهر ببغداد ومدن وبلدات الوسط والجنوب.

ومن المرتقب خروج تظاهرة نسائية، استجابة لدعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في العاصمة بغداد، بمناسبة "مولد السيدة فاطمة، وتضامنا مع الحراك الشعبي".

وكان زعيم التيار الصدري قال أمس، إن هناك أصواتا تتعالى اليوم للتحرر والعري، بعد أن تعالت في السابق أصوات التشدد والقتل وحز الرقاب، والتفجير باسم الدين.

وقال الصدر في تغريدة عبر حسابه بموقع تويتر: "اليوم تتعالى أصوات التحرر والتعري والاختلاط والثمالة والفسق والفجور، بل والكفر والتعدي على الذات الإلهية وإسقاط الأسس الشرعية والأديان السماوية، والتعدي على الأنبياء والمرسلين والمعصومين صلوات الله عليهم أجمعين".

وأضاف: "نحن اليوم ملزمون بعدم جعل العراق قندهارا للتشدد الديني، ولا شيكاغو للتحرر والانفلات الأخلاقي والشذوذ الجنسي للفجور والسفاح والمثليين".

وأردف الصدر ببيانه، "إن كلا الطرفين عبارة عن مرض لم يسلم عقلهم وقلبهم من الأمراض... لذا يجب علينا أن ندافع بكل ما أوتينا من علم وإيمان وأخلاق وقوة عن ديننا وعقيدتنا وثوابتنا ومنهجنا الذي تربينا عليه".

 

 

pic.twitter.com/lBMLXXwgxP

— مقتدى السيد محمد الصدر (@Mu_AlSadr) February 13, 2020

 


وعلى الصعيد الأمني، أصدرت خلية الإعلام الأمني، التابعة لوزارة الداخلية العراقية بيانا بشأن سقوط صاروخ داخل قاعدة K1 في كركوك، فيما أشارت إلى أنه تم العثور على 11 صاروخا آخر، لم تطلق بعد.


وقالت الخلية إن "صاروخا سقط داخل قاعدة K1 في محافظة كركوك دون خسائر تذكر"، مبينا أن "القوات الأمنية أجرت عملية تفتيش بحثا عن الفاعلين".

وأضاف أنها "عثرت على قاعدة للإطلاق وهي تحمل 11 صاروخا لم تطلق بعد"، مشيرا إلى أنه "تم التعامل مع المواد المضبوطة".

 

 

اقرأ أيضا: الصدر يحل "القبعات الزرق" بعد تورطهم بمقتل محتجين


إلى ذلك، أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، الخميس، انتهاء المرحلة الأولى من عمليات أبطال العراق.

وقالت، إن "المرحلة الأولى من عمليات أبطال العراق انتهت بعدما حققت أهدافها المرسومة".

وكانت قيادة العمليات المشتركة، أعلنت انطلاق عملية "أبطال العراق" لتمشيط مناطق الأنبار والمناطق المحيطة بها في الحدود العراقية السورية الأردنية من تنظيم الدولة، فيما نوهت إلى أن طائرات F_16 وأنواع أخرى ستحلق بارتفاعات منخفضة، وفقا لمتطلبات العملية.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا