آخر الأخبار

الجيش العراقي يعلن حصيلة الضربات الأمريكية.. هكذا وصفها

لندن- عربي21 الجمعة، 13 مارس 2020 05:56 ص بتوقيت غرينتش

أعلنت وزارة الدفاع العراقية، فجر الجمعة، عن حصيلة ضربات شنها الجيش الأمريكي "انتقاما" لهجوم قتل فيه جنديان أمريكيان وثالث بريطاني، طالت مقار للجيش والشرطة.

 

وأفاد الجيش العراقي في بيان له، بأن الضربات الجوية الأمريكية التي وقعت خلال الليل، أسفرت عن مقتل ستة أشخاص وإصابة 12، واصفا إياها بأنها "اعتداء سافر" و"انتهاك للسيادة".

 

ونفى البيان العسكري العراقي ما ذكرته وزارة الدفاع الأمريكية، باستهداف فصائل مسلحة موالية لإيران، مؤكدا أن "القتلى ثلاثة جنود وشرطيان ومدني".

 

وأشار الجيش العراقي إلى أن "أربعة جنود وشرطيين ومدنيا وخمسة مسلحين أصيبوا".

 

وفي وقت سابق، قالت "خلية الإعلام الأمني" التابعة لوزارة الدفاع العراقية: "فجر هذا اليوم، حصل اعتداء أمريكي من خلال قصف جوي على مناطق (جرف النصر، المسيب، النجف، الاسكندرية)، وعلى مقرات تابعة للحشد الشعبي وأفواج الطوارئ ومغاوير الفرقة التاسعة عشر جيش".

 

وأضافت الخلية في تغريدة بموقع "تويتر" أن "تفاصيل ستنشر لاحقا، من خلال بيان يصدر من قيادة العمليات المشتركة".


ونقلت وكالة "الأناضول" عن مصدر أمني عراقي، دون ذكر اسمه، أن القصف استهدف أيضا "مطار كربلاء الدولي" قيد الإنشاء.

 

— خلية الإعلام الأمني???? (@SecMedCell) March 12, 2020

 

وفي وقت سابق، أصدرت وزارة الدفاع الأمريكية بيانا أكدت فيه استهداف مواقع لـ"حزب الله العراقي"، وقالت إن "القصف استهدف مرافق لتخزين الأسلحة من أجل تقليل قدرتها بشكل كبير على شن هجمات في المستقبل ضد قوات التحالف".


وتعرض معسكر التاجي شمالي بغداد، مساء الأربعاء، لقصف بـ10 صواريخ، ما أوقع قتيلين من الجيش الأمريكي ومتعاقدا بريطانيا، فضلا عن إصابة 12 آخرين بجروح، وفق إحصائية صادرة عن "البنتاغون".

 

اقرأ أيضا: "ولائيون" و"مرجعيّون".. تقسيم مليشيات الشيعة بالعراق (شاهد)

 

وأوضح بيان البنتاغون أن الضربات استهدفت خمسة مواقع لتخزين الأسلحة تستخدمها جماعة كتائب حزب الله، ومنها مخازن أسلحة استخدمت في هجمات على قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة.

 

ولم يذكر البيان عدد الأشخاص الذين ربما قتلوا في الضربات، التي قال مسؤولون إنها نفذت بطائرات بطيارين.

ونقل البيان تحذيرا من وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، بأن الولايات المتحدة مستعدة للرد مجددا إذا لزم الأمر.

وقال إسبر "سنتخذ أي إجراء ضروري لحماية قواتنا في العراق وفي المنطقة".

 

وتداول ناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي ما قالوا إنها مشاهد لموقع تعرض للقصف.

 

— عبدالله البلوي __818__ (@Abdullah_SK_818) March 13, 2020

 

وبعيد هجوم التاجي، استهدفت غارات الجوية مليشيات تابعة للحشد الشعبية في منطقة البوكمال التابعة لمحافظة دير الزور شرقي سوريا، ما أدى إلى مقتل 25 شخصا.


ونقلت "الأناضول" عن مصادر محلية قولها إن "وسام الطفيلي، قائد مجموعة حيدريون، وعلي زهبندر، القيادي في زينبيون، قتلا في القصف".

وأشارت المصادر أيضا إلى إصابة العشرات من عناصر تلك المجموعات.

ولم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن ذلك الاستهداف.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا