آخر الأخبار

هكذا أنقذت طابعة ثلاثية الأبعاد حياة مرضى كورونا بإيطاليا

لندن- عربي21 الخميس، 19 مارس 2020 08:24 ص بتوقيت غرينتش

نشر موقع "ديلي ميل" البريطاني، قصة مثيرة، لإنقاذ طابعة ثلاثية الأبعاد، حياة مرضى بفيروس كورونا في إيطاليا، التي تعد من أكثر البلدان تضررا من الوباء المنتشر عالميا.

وبحسب تقرير الموقع الذي تعرض "عربي21" أبرز ما جاء فيه، فإن الطابعة ثلاثية الأبعاد أنقذت حياة 10 مرضى بكورونا المستجد، بعد إنتاجها صماما بديلا لجهاز تنفس صناعي مكسور في غضون ساعات قليلة فقط. 

وكان المشفى حينها قد فشل في إصلاح الجهاز، إلا أن الطابعة قامت بطباعته بشكل ثلاثي الأبعاد لاستخدامه.

 

اقرأ أيضا: خبيران يفسران أسباب تفشي كورونا بإيطاليا.. والسلطات تحذر

ويقوم الجهاز بمساعدة المرضى على تنفس الأوكسجين عند فشلهم في التنفس بشكل طبيعي.

ومع الضغط الكبير بأعداد المصابين في إيطاليا، فقد نفدت الصمامات الاحتياطية لآلة العناية المركزة الحيوية الجمعة الماضي في مستشفى شياري في بلدة إيزيو في منطقة لومباردي شمال إيطاليا. 

ونقل الموقع عن المهندس الصناعي ماركو سيلفستري من جامعة بارما، قوله: "أقسام الإنعاش الجديدة مجهزة بآلات تنفس للمرضى يتم تصنيعها على وجه السرعة، وبفضل الطباعة ثلاثية الأبعاد، يتم التعويض عن نقص قطع الغيار". 

 

اقرأ أيضا: ديلي ميل: انتاج أول قرنية من خلايا جذعية بطابعة 3D

وأضاف أنه "رغم أن هناك مشكلة تتعلق ببراءات الاختراع والتحقق من الصحة في استخدام قطع الغيار غير الأصلية هذه، وعندما يستغرق الأمر بضع ساعات لتجنب وفاة المواطنين، فإنه قد حان الوقت لإجراء استثناءات".

 




أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا