آخر الأخبار

رفض نقابي لظهور صحفيين وناشطين يمنيين على قناة إسرائيلية

عدن- عربي21- أشرف الفلاحي الإثنين، 29 يونيو 2020 09:53 م بتوقيت غرينتش

أعربت نقابة الصحفيين اليمنيين، الإثنين، عن رفضها ظهور صحفيين وناشطين يمنيين على قناة إسرائيلية، باعتباره "تطبيعا مع الكيان الصهيوني الغاصب".

وقال بيان صادر عن النقابة، اطلعت "عربي21" على نسخة منه، إنها "تابعت ما أثير عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول ظهور صحفيين وناشطين يمنيين على قناة إسرائيلية (في إشارة إلى قناة i24 الناطقة بالعربية).

وقالت النقابة إنها "خطوة مرفوضة، ومدانة، وخارج موقفنا الثابت الرافض لأي تطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب".

ودعت النقابة الصحفيين والناشطين إلى "تحري هوية وسائل الإعلام التي يتعاملون معها، مع التأكيد على ضرورة أن يصحح الصحفيون الذين ظهروا عبر هذه الوسيلة موقفهم، بالاعتذار الشجاع، ومقاطعة كل وسائل الإعلام الصهيونية".

وأشارت النقابة في بيانها  إلى أنها "تتابع مساعي الكيان الغاصب لضم أراض عربية فلسطينية في الضفة الغربية والأغوار، مستغلا حالة الضعف والتمزق العربي، وما يمارسه من قمع متواصل، وهدم البيوت بحق الشعب العربي الفلسطيني".

كما أدانت النقابة كل "محاولات الاستيطان في أرض فلسطين وكل الأساليب والمحاولات التطبيعية التي تسيء إلى مواقف الشعوب العربية والشعب اليمني تحديدا، الذي يرفض أي تطبيع مع الكيان الإسرائيلي المحتل، مؤكدة موقفها ودعمها للشعب الفلسطيني".

وجددت نقابة الصحفيين تأكيدها على "تأييد مطالب الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة بمقاومة الاحتلال لاستعادة أرضه، وقيام دولته وعاصمتها القدس، وفقا للقرارات الدولية وحق تقرير المصير".

وشددت على دور النقابات والمنظمات المدنية والشعبية في مناصرة القضية الفلسطينية، باعتبارها القضية الرئيسية للعرب، ومواجهة كل أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وفي الأيام الماضية، أثار ظهور صحفيين وناشطين سياسيين يمنيين عبر قناة i24 الإسرائيلية، في تغطية تبثها حول ملفات الحرب في اليمن، استهجانا، وقوبل ذلك بانتقاد على مواقع التواصل الاجتماعي.

فيما أوضح الصحفي والناشط اليمني، محمد الأحمدي، أحد الذين ظهروا في القناة الإسرائيلية، إن "موقفه ثابت لا يتزحزح ضد التطبيع مع الكيان الإسرائيلي المحتل".

وقال في بيان له عبر صفحته بموقع "فيسبوك" الأحد: "موقفي ثابت لا يتزحزح ضد التطبيع مع الكيان الإسرائيلي المحتل، ومع حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال".

وأكد الأحمدي أن ظهوره في قناة إسرائيلية كان سوء تقدير منه، وليس القصد منه أي تطبيع بأي حال من الأحوال.

وقدم اعتذاره عن الظهور بالقناة الإسرائيلية، وقال: "أتعهد بعدم الظهور مجددا في أي قناة إسرائيلية".

 

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا