آخر الأخبار

قوات الأسد تقصف قرى بريف إدلب الجنوبي.. وروسيا تصعّد

لندن- عربي21 الأربعاء، 15 يوليو 2020 10:41 ص بتوقيت غرينتش

شنت قوات النظام السوري، الأربعاء، هجوما على منطقة خفض التصعيد بريف إدلب، شمال غرب سوريا، ما أسفر عن مقتل مدنيين، أحدهما طفل.

 

وكثفت روسيا والنظام السوري، قصفها لمناطق عدة في جبل الزاوية، وفرى ريف إدلب الجنوبي، تركز في قرى البارة وكنصفرة وكفرعويد والموزرة، وعين لاروز والفطيرة، وحميمات، وجبل الأربعين، فضلا عن منطقة أريحا.

 

وتأتي هذا الهجمات، على الرغم من اتفاق وقف إطلاق النار بين أنقرة وموسكو والمبرم في أذار/ مارس الماضي.

 

وأسفر القصف المدفعي من قوات الأسد في منطقة أريحا، بمقتل مدنيين اثنين بينهما طفل.

 

من جهة أخرى، استهدف قصف جوي صاروخي من مقاتلات مجهولة محيط جامع الإيمان بمدينة الباب شرق حلب.

 

اقرأ أيضا: الكشف عن تفاصيل جديدة لاستهداف دورية روسية بإدلب (شاهد)

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا