آخر الأخبار

الأردن يحمّل الاحتلال مسؤولية التصعيد ويدعو لتحرك دولي

عمّان - وكالات الإثنين، 17 مايو 2021 11:54 م بتوقيت غرينتش

حمّل الأردن الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية التصعيد في الأراضي المحتلة وقطاع غزة، مشيرا إلى أن إسرائيل تحاول المساس بالوضع القانوني والتاريخي في القدس المحتلة.

 

وفي اتصال للعاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، قال الأول إن "الممارسات الإسرائيلية الاستفزازية المتكررة بحق الشعب الفلسطيني قادت إلى التصعيد الدائر والدفع بالمنطقة نحو المزيد من التوتر".

 

اقرأ أيضا: تفاعل واسع مع دعوات الإضراب في الضفة وأراضي 48

وتابع بحسب بيان للديوان الملكي: "لا بد للمجتمع الدولي أن يتحمل مسؤولياته، والتحرك بشكل فاعل لوقف الانتهاكات الإسرائيلية في القدس والعدوان على غزة".

وأضاف الديوان: "لطالما حذر الملك من المساس بالوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس".

 

على جانب آخر، حذر رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، الجنرال مارك ميلي، الاثنين، من خطر زعزعة الاستقرار بشكل أوسع يتجاوز قطاع غزة إذا لم يتم خفض التصعيد في الشرق الأوسط.

وأشار ميلي، بعد أكثر من أسبوع من القتال المستمر، إلى أن أفعال إسرائيل تمثل دفاعا عن النفس، لكنه حذر أيضا من أنه في ظل مستويات العنف تلك، فإن "مواصلة القتال ليست من مصلحة أي أحد".

وأضاف في تصريحات للصحفيين قبل الوصول إلى بروكسل لإجراء محادثات مع الحلفاء في حلف شمال الأطلسي: "تقييمي للأمر هو أنكم تخاطرون بزعزعة الاستقرار بشكل أوسع، وبسلسلة من التداعيات السلبية إذا استمر القتال.

 

أعلن البيت الأبيض أنّ الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أعرب خلال محادثة هاتفيّة، الاثنين، مع رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتانياهو، عن "تأييده" وقفا لإطلاق النار في مواجهة تصاعد أعمال العنف. 

وقال البيت الأبيض في بيان اتّسم بحذر شديد: "لقد عبّر الرئيس عن تأييده وقفا لإطلاق النار"، في وقت تتعالى أصوات كثيرة داخل المعسكر الديمقراطي من أجل دعوة بايدن للمطالبة بشكل صريح بوقف لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة.

 

رغم ذلك، أفشلت واشنطن، الاثنين، وللمرة الرابعة في أسبوع، مشروع بيان وزعته تونس والصين والنرويج على أعضاء مجلس الأمن الدولي بشأن غزة، وفق مصادر دبلوماسية.

وعزت المصادر، التي رفضت الإفصاح عن اسمها، عرقلة الوفد الأمريكي لمشروع البيان إلى اعتقاد واشنطن أن تحرك مجلس الأمن الدولي في الوقت الحالي "لن يساعد الجهود الدبلوماسية الجارية لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية"، وفق وكالة الأناضول التركية.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا

نشطاء: هذه إنجازات مرسي في عام (شاهد) 6/18/2021 11:53:11 PM بتوقيت غرينتش