آخر الأخبار

طالبان توضح لـ"عربي21" علاقتها بإيران و"القاعدة" (شاهد)

عربي21- محمد عابد الجمعة، 16 يوليو 2021 03:37 م بتوقيت غرينتش

أجرت "عربي21" حوارا مع المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة طالبان الأفغانية، محمد نعيم، تناول طبيعة علاقة الحركة مع إيران، ووجود تنظيم "القاعدة" في البلاد.

 

وبثت "عربي21" حوارها مع "نعيم" عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مساء الخميس، حيث تم التطرق لأبرز الملفات الساخنة على الساحة الأفغانية، التي تقف على أعتاب مرحلة جديدة، مع انسحاب القوات الأمريكية، بعد 20 عاما على الغزو.

 

ونفى نعيم وجود علاقة خاصة مع إيران، مشددا على حرص الحركة على بناء علاقات جيدة مع مختلف الأطراف الإقليمية والدولية، وخاصة دول الجوار.

 

واستنكر القيادي في الحركة الحديث عن دعم من طهران على مدار العقدين الماضيين من القتال ضد الولايات المتحدة، متسائلا عن أثر ذلك الدعم على حجم ونوع تسليح عناصر طالبان.

 

وقال: "لا زلنا نستخدم نفس الأسلحة الرشاشة والقذائف التقليدية المضادة للدروع التي كان الشعب الأفغاني يستخدمها في قتاله ضد السوفييت قبل عقود".

 

 

ونفى نعيم وجود عناصر لتنظيم "القاعدة" في أفغانستان، مؤكدا أن من تبقى منهم في البلاد غادروها إثر الربيع العربي.

 

وحول العلاقة مع التنظيم، اتهم نعيم الولايات المتحدة بأنها هي من أتاح للمقاتلين الأجانب القدوم إلى أفغانستان إبان الغزو السوفييتي (1979- 1989).

 

وتابع بأن الحركة عندما سيطرت على مساحات واسعة للبلاد وجدت بعض هؤلاء المقاتلين لا يزالون موجودين، وبأنها لم تتخذ إجراءات ضدهم تقديرا لدورهم فيما وصفه بـ"الجهاد".

 

أقرأ أيضا: "عربي21" تحاور قياديا بطالبان حول انتصاراتها ومستقبلها (شاهد)

 

وذكّر نعيم بأن طالبان عرضت على المجتمع الدولي، مبكرا، التفاهم بشأن وجود هؤلاء لا سيما بعد نشأة تنظيم القاعدة على يد "أسامة بن لادن" وتنفيذه هجمات في عدة دول، ولا سيما ضد المصالح الأمريكية.

  

وزعم المتحدث باسم المكتب السياسي للحركة بأن الولايات المتحدة لم تستجب لتلك العروض، حتى وقعت أحداث 11 أيلول/ سبتمبر، التي اتخذتها واشنطن مبررا لغزو أفغانستان واحتلالها.

 

وشدد نعيم على أن الشعب الأفغاني ليس بحاجة إلى عناصر أجنبية لتقاتل إلى جانبه ضد أي غزو.

 

ماذا عن تنظيم الدولة؟

 

وفي حديثه لـ"عربي21"، نفى نعيم صحة تقارير تتحدث عن وجود "أجنحة طالبانية متطرفة"، مؤكدا أن تلك العناصر إنما تنتمي لـ"تنظيم الدولة".

 

وأكد نعيم أن طالبان واجهت التنظيم عسكريا على عدة جبهات، واتهم الحكومة في كابول بقصف عناصر الحركة أثناء تلك المعارك، وإنقاذ عناصر تنظيم الدولة بمروحيات الجيش الأفغاني.

 

وتابع المتحدث بأن جهات في كابول اعترفت بذلك، فيما لم يتسن لـ"عربي21"، على الفور، التواصل مع الحكومة الأفغانية للرد على تلك المزاعم.

 

وشدد نعيم على التزام طالبان ببنود اتفاق السلام مع الولايات المتحدة، بما في ذلك عدم السماح بأن تتخذ أي جهة من أفغانستان منطلقا لتهديد أي دولة حول العالم. 

 

وفي سياق متصل، أكد نعيم استمرار الاتصالات بين الحركة والولايات المتحدة بشأن تنسيق خروج القوات الأمريكية من أفغانستان. 

 

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا