آخر الأخبار

لقاء أمريكي أفغاني بالدوحة.. وكرزاي يعلق على "البرقع"

لندن – وكالات الأحد، 22 مايو 2022 10:15 ص بتوقيت غرينتش

التقى المبعوث الأمريكي الخاص لأفغانستان السبت، وزير خارجية طالبان في الدوحة، وأكد له رفض المجتمع الدولي طريقة تعامل الحركة مع النساء والفتيات، تزامنا مع طلب الحكومة الأفغانية من مذيعات القنوات الفضائية تغطيه وجوههن.

ومنذ عودتها إلى السلطة العام الماضي، فإن حكومة طالبان فرضت عددا كبيرا من القيود على المجتمع غالبيتها تحد من حقوق النساء والفتيات.

وفي وقت سابق هذا الشهر، أمر الزعيم الأعلى لطالبان هبة الله آخوند زاده، النساء بالتستر الكامل في الأماكن العامة بما في ذلك تغطية وجوههن بالبرقع التقليدي.

وكتب الممثل الأمريكي الخاص لشؤون أفغانستان توماس ويست على تويتر، عن اجتماعه في قطر مع وزير خارجية طالبان أمير خان متقي: "يجب أن تعود الفتيات إلى المدرسة، وأن تتمتع النساء بحرية الحركة وأن يعملن بلا قيود، من أجل إحراز تقدم في تطبيع العلاقات".

 

وظهرت المذيعات في أبرز القنوات التلفزيونيّة الأفغانية الأحد وهن يرتدين النقاب غداة تحدٍّ لقرارٍ اتخذته سلطات طالبان يلزمهنّ بتغطية وجوههنّ خلال البثّ.


وظهرت المذيعات في قنوات تلفزيونية بوجوه مكشوفة خلال البثّ المباشر السبت.


والأحد، عدلن عن موقفهن ووضعن النقاب كاشفات فقط عن عيونهن وجبينهن في قنوات "تولو نيوز" و"شامشاد تي في" و"وان تي في" و"أريانا".

 

 

Afghans TV Chanels today pic.twitter.com/MGG08rdmrZ

— Fazal Afghan 🇦🇫 (@fhzadran) May 22, 2022

 


وأكدت سونيا نيازي، المذيعة في "تولو نيوز"، لوكالة فرانس برس "قاومنا وكنا ضد ارتداء" النقاب.
وأضافت "القناة تعرضت لضغوط، وقالت طالبان إن أي مذيعة تظهر على الشاشة دون أن تغطي وجهها يتعين عليها البحث عن وظيفة أخرى".


بدوره، قال مدير قناة "تولو نيوز" خبلواك  ساباي إن القناة "أُجبرت" على تنفيذ القرار، موضحاً "قيل لنا: عليكم أن تفعلوا ذلك. عليكم الامتثال. لا يوجد حل آخر".

على جانب آخر، قال الرئيس الأفغاني الأسبق، حامد كرزاي، السبت: "إنه لا يجب على المذيعات الأفغانيات إطاعة أمر حركة طالبان لبس البرقع، إذ لا علاقة له بالحجاب وهو ليس من الثقافة الأفغانية".

جاء ذلك في مقابلة أجراها كرزاي مع شبكة "سي إن إن" الأمريكية حول الأوضاع الأخيرة في أفغانستان.

 

اقرأ أيضا: طالبان تفرض البرقع على المذيعات.. ومخاوف على مصيرهن

وأضاف كرزاي أن "مغادرة الرئيس السابق أشرف غني البلاد تسببت في انهيار الحكومة".

وتابع الرئيس الأسبق قائلاً: "أتمنى لو لم يغادر غني ذلك اليوم، أتمنى لو بقي في البلد. كنا قد خططنا لإرسال وفد إلى قطر من أجل نقل السلطة أو تقاسم السلطة بشكل جيد ومعقول وعلني من شأنه أن يؤدي إلى تسوية يُنظر إليها على أنها شرعية ومقبولة من جميع السبل للشعب الأفغاني والحصول على اعتراف دولي.. لذا.. نعم، تركه تسبب في ذلك الانهيار".

وفي 7 مايو/ أيار الجاري، أمرت حركة "طالبان" جميع الأفغانيات بارتداء البرقع في الأماكن العامة، في أحد أكثر القيود صرامة التي تفرض على النساء منذ سيطرة الحركة على الحكم مجددا العام الماضي.

جاء ذلك في مرسوم صادر عن رئيس الحكومة الأفغانية الحالي، زعيم حركة طالبان الملا هبة الله آخوند زاده.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا