آخر الأخبار

تفاعل واسع مع صورة "مؤثرة" من مجزرة النظام في إدلب (شاهد)

لندن- عربي21 الأحد، 07 يوليو 2019 01:56 ص بتوقيت غرينتش

تفاعل ناشطون مع صورة انتشرت على نطاق واسع، لرجل مبتور القدم، يقف أمام مجموعة من ضحايا قصف النظام على غربي إدلب، اليومين الماضيين.

 

ويظهر الرجل في الصورة وهو ينظر إلى الجثث المغطاة بألواح كبيرة من الثلج، تمهيدا لدفنها.

 

وبحسب إعلاميين سوريين معارضين، فإن من بين الضحايا والدة الرجل وشقيقته، إضافة إلى عدد من أقربائه الأطفال.

 

ووقعت المجزرة في بلدة محمبل بمحافظة إدلب، وهي من مناطق خفض التصعيد التي يخترقها طيران النظام السوري بشكل مستمر.

 

وذكرت مصادر الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) أن 14 مدنيا قتلوا منذ ساعات الليل، أحدهم في خان شيخون، و13 في محمبل، معظمهم أطفال ونساء، فضلا عن إصابة ما لا يقل عن 20 آخرين.

 

وتواصل فرق الدفاع المدني عمليات البحث والإنقاذ تحت الأنقاض، وسط مخاوف من ارتفاع عدد القتلى والجرحى.

أما مرصد الطيران، التابع للمعارضة المسلحة، فذكر عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن "مقاتلة روسية أقلعت من قاعدة حميميم"، مشيرة إلى قيام روسيا بهجمات على خان شيخون وقريتي سرمين وكفرسجنة. 

 

وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان قالت، في تقرير حديث، إن 487 مدنيا قتلوا في قصف النظام وحلفائه على منطقة "خفض التصعيد" خلال الفترة بين 26 نيسان/ أبريل، و23 حزيران/ يونيو الماضيين. 

اقرأ أيضا: أسلحة محرمة يستخدمها النظام السوري وحليفه الروسي في إدلب


 

 

رجل يودع أقاربه من بينهم والدته واطفال يقربون له بنظراتٍ أخيرة في يوم دامٍ مرَّ على بلدة محمبل في ريف إدلب الغربي ليلة أمس، حيث خلّفت طائرات نظام الأسد.

"الجثث تحت الواح الثلج" pic.twitter.com/Y9TsORoYCb

— عمر مدنيه (@Omar_Madaniah) 6 July 2019

تحت ألواح الثلج هذه يرقد شهداء مجزرة محمبل وأطفالها
هذا الرجل مبتور الساق يقف ويودع شقيقه ووالدته هناك
ارتقى في المجزرة ليلة أمس 10 شهداء، وأصيب أضعافهم بقصف الطيران الروسي والأسدي على بلدة محمبل غرب إدلب pic.twitter.com/UsuElJdUlQ

— أحمد أبازيد (@abazeid89) 6 July 2019

احملوا الواح الثلج واطفئوا بها نار الفقد في قلب هذا الرجل #ادلب #محمبل pic.twitter.com/jAkeHw3VQK

— غياث أبو أحمد#داريا (@ghiath_1991) 6 July 2019

تعحز الحروف عن وصف حالك فلقد كُتبت بالدماء ولم تؤدي لك حقك .#محمبل pic.twitter.com/zIKprBvlve

— أبو حمزه الحموي manar alshami (@almanara42) 6 July 2019

تحت ألواح الثلج جثامين أطفال رحلت أرواحهم الطاهرة هذه الدنيا الفانية إلى بارئها باجرام طائرات جزار سوريا واحدهم يقف عاجزا يبكي بحرقة قلب مودعا أهله بقدم واحدة
مجزرة محمبل. .... pic.twitter.com/YJFAIP2ZVl

— 201003004 201003004 (@NgmhpDqP4YED7rg) 6 July 2019

#محمبل
لله المشتكى pic.twitter.com/rQvaktjJAQ

— محمد أبو الأمين (@WJny5HIMzQun9GW) 6 July 2019

يتكئ على ألمه، مصراً على البقاء بجانب من قتلهم الجلاد. #مجزرة_محمبل pic.twitter.com/Cdszn9qHmu

— مصطفى الخلف (@mustafaziad8) 6 July 2019

13 شهيداً بينهم سبعة أطفال وثلاثة نساء وإصابة 20 آخرين، بعد تناوب الطائرات الحربية والمروحية على قصف أحياء لبلدة محمبل بريف إدلب مساء أمس، الضحايا هم نازحون من ريف حماة ومهجرون قسراً من دمشق باللإضافة لأهالي البلدة.#الخوذ_البيضاء pic.twitter.com/uqAVubxACE

— الدفاع المدني السوري (@SyriaCivilDefe) 6 July 2019

فقد العديد من أسرته يوم أمس في محمبل والقاتل هو الأسد. هل هناك أحد يستطيع أن يوقف آلة القصف هذه؟!#الخوذ_البيضاء pic.twitter.com/GwvY0WMHF8

— الدفاع المدني السوري (@SyriaCivilDefe) 6 July 2019

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا