آخر الأخبار

"الحوثي" تنفي تبعيتها لإيران وترحب بالحوار مع الرياض

لندن- عربي21 الأربعاء، 24 يوليو 2019 09:04 ص بتوقيت غرينتش

نفى مسؤول في جماعة الحوثيين، تبعية الأخيرة لإيران، وذلك في اجتماع مع "مجموعة الأزمات الدولية"، التي أعلنت انها تبذل جهودا من أجل خفض حدة التوتر في اليمن.

ونقلت وكالة "سبأ" التابعة للحوثيين، هذا النفي عن مهدي المشاط رئيس ما تسميه الجماعة "المجلس السياسي الأعلى" خلال لقائه في صنعاء، رئيس وفد مجموعة الأزمات الدولية روبرت مالي.

وقال المشاط إن "المزاعم المتعلقة بالتبعية لإيران واهية، ويعرف أصحابها أنها زائفة، ومجرد أسطوانة تكرر، ونحن نؤكد أنه لا توجد أي تبعية لطهران".

وأضاف أن "مشكلة دول العدوان معنا ليست التبعية المزعومة، بل مشكلتها معنا أننا لا نتبع أحدا"، ويقصد بذلك الدول المشاركة في التحالف العربي بقيادة السعودية.

وتابع: "لو أننا قوم يبتاعون في سوق النخاسة، لكان النظام السعودي قد اشترانا منذ زمن بعيد.. لسنا تابعين لأي أحد".

 

اقرأ أيضا: سفير الرياض بالأمم المتحدة: لا نريد حربا مع إيران بأي مكان

وأكد المشاط الاستعداد الكامل لوقف الهجمات الصاروخية والجوية للحوثيين، مقابل الخطوات ذاتها من التحالف العربي الذي وصفه بـ"العدوان"، وتسهيل وصول المساعدات الأساسية عبر الموانئ البحرية، ومن ثم الولوج في عملية سياسية في ظل أجواء هادئة.

وأشار إلى التزام الجماعة "بتنفيذ ما يقارب نصف الالتزامات في اتفاق الحديدة من جانب واحد، فيما لم ينفذ الطرف الآخر أي خطوة".

الحوار مع السعودية

وقال: "لا يوجد لدينا مانع في التعاطي مع ما طرحه وفد مجموعة الأزمات الدولية، عن إمكانية إطلاق حوار يمني سعودي بما يحقق السلام العادل للجميع".

 

اقرأ أيضا: حكومة اليمن تتهم منظمة أممية بدعم مراكز صيفية لـ"الحوثي"

ولفت المشاط في ختام تصريحاته، إلى أن "الفترة الأخيرة شهدت عودة أعداد كبيرة من المغرر بهم ومن القيادات التي تورطت مع العدوان، وقد عادوا لممارسة حياتهم الطبيعية وهم ينعمون بالأمن والاستقرار".

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا