آخر الأخبار

هكذا تستفيد موسكو من الحرب التجارية بين بكين وواشنطن

لندن – عربي21 الجمعة، 13 سبتمبر 2019 07:43 م بتوقيت غرينتش

قال مصرفي دنماركي إن موسكو تعتبر من أكثر المستفيدين على الصعيد الإقتصادي والسياسي، جراء الحرب التجارية بين بكين وواشنطن.

 

وبحسب وكالة نوفوستي الروسية، قال ستين جاكوبسن، كبير الاقتصاديين ومدير شؤون الاستثمار في مصرف "ساكسو بنك" الدنماركي، إن روسيا تستفيد على الصعيدين السياسي والاقتصادي من الحرب التجارية بين واشنطن وبكين.

واليوم الجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه مستعد للنظر في صفقة تجارية مؤقتة مع الصين، ولكنه يرغب في تحقيق اتفاقات واسعة. وقال ترامب، إنه ينظر في الاتفاقات المؤقتة، التي يمكنها المساعدة في إزالة رسوم الاستيراد المتبادلة ونزع فتيل "الحرب التجارية" بين البلدين.

وقال جاكوبسن في لقاء مع الصحفيين: "الوضع الاقتصادي في روسيا يتحسن بشكل كبير. إنها واحدة من الدول القليلة في العالم التي تستفيد من الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. سواء من الناحية الاستراتيجية أو السياسية أو الاقتصادية".

وأضاف: "نلاحظ أيضا أن المزيد والمزيد من الدول تقترب من موسكو بشكل مباشر أو غير مباشر لكي تتمكن من دخول الصين. واليوم أصبحت العلاقات بين الصين وروسيا أقوى من أي وقت مضى".


اقرأ أيضا :  لماذا تغامر الصين باستثمار المليارات في بلد محاصر؟ 


من جانبهم، أشار خبراء وكالة التصنيف الائتماني التحليلي (ACRA)، إلى أن عواقب الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، تهدد بحدوث ركود في بعض البلدان المتقدمة في 2019-2020.

 

وهذا بدوره لن يسمح بزيادة الطلب على سلع التصدير الروسية التقليدية، ولن يسمح بزيادة أسعار المواد الخام الروسية. ولكن روسيا، تستخدم آليات تثبيت قاعدة الميزانية والتدخلات ذات الصلة بالعملات، للتخلص من الآثار السلبية لانخفاض أسعار النفط.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا