آخر الأخبار

عودة الاشتباكات بمحاور هامة جنوبي طرابلس

طرابلس- الأناضول الأحد، 22 سبتمبر 2019 08:20 ص بتوقيت غرينتش

تجددت الاشتباكات، الأحد، بين قوات حكومة "الوفاق" والأخرى التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر، في مناطق جنوبي العاصمة الليبية طرابلس، بعد ساعات من الهدوء الحذر.

وأفاد شهود بأن الاشتباكات تجددت بعدما حاولت قوات حفتر التقدم نحو منطقة العزيزية من منطقة بئر علاق.

وأوضحوا أن الاشتباكات تجددت كذلك في مناطق السبيعة وسوق الخميس امسيحل.

وفي ذات السياق، أعلن المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب التابعة لقوات حكومة الوفاق، بأن قواتها عززت مواقعها في محور السبيعة.

ولفت المركز في بيان مقتضب إلى أنهم تمكنوا من "القبض على عدد من عناصر قوات حفتر" ?دون تحديد عددهم أو ذكر تفاصيل.


وكانت أمس، دارت اشتبكات عنيفة بين الجانبين في محوري "الخلاطات واليرموك" جنوبي طرابلس وتمكنت خلاله قوات الوفاق من استعادة السيطرة على معسكر اليرموك بعدما سيطرت عليه قوات حفتر لساعات.


واستهدف الطيران الحربي التابع لحفتر ليلة أمس تمركزات في عين زارة وجنزور والخلاطات جنوبي طرابلس.

 

اقرأ أيضا: طائرات إماراتية مسيرة تقصف مدنيين بطرابلس (شاهد)

وكانت مواجهات الأمس الأعنف منذ حوالي شهر، وذلك بعد أيام من الهدوء الحذر.


وفي السياق ذاته، أشاد المجلس الأعلى للدولة بالبطولات التي حققتها قوات الوفاق في صد محاولة التقدم الفاشلة لقوات حفتر أمس السبت من محوري اليرموك والخلاطات.


ودعا المجلس وفق بيان نشره في ساعة متأخرة أمس رئيس المجلس الرئاسي إلى اتخاذ موقف قوي ورادع، يتناسب مع حجم التضحيات ومستوى البطولات، تجاه التدخلات السافرة للدول المتورطة في إراقة دماء الليبيين والانقلاب على العملية السياسية في البلاد، خلال مشاركته في جلسات الدورة الـ74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، الثلاثاء.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا