آخر الأخبار

مع استمرار المعارك والقصف.. 27 ألف نازح من إدلب في 3 أيام

إدلب- الأناضول الأحد، 19 يناير 2020 07:49 م بتوقيت غرينتش

شهد ريف محافظة إدلب الجنوبي، شمال غرب سوريا، الأحد، معارك بين المعارضة وقوات النظام، وسط مواصلة الأخيرة قصف قرى وبلدات المنطقة.

 

وتحدثت مصادر محسوبة على المعارضة المسلحة عن تحقيق تقدم وإيقاع خسائر كبيرة في صفوف قوات الأسد وداعميه بمحور قرية "أبو دفنة"، فيما أكدت وكالة "سبوتنيك" الروسية أن النظام تمكن من صد هجوم على المنطقة.

 

— جيش النخبة (@ALNokhbaArmy) January 19, 2020

 

بدورها، أفادت وكالة "الأناضول" بأن 27 ألف مدني نزحو باتجاه الحدود التركية جراء هجمات نظام الأسد وداعميه على ريفي حلب الغربي والجنوبي خلال الأيام الثلاثة الأخيرة.


ونقل المصدر ذاته عن "محمد حلاج"، مدير جمعية "منسقو الاستجابة المدنية في الشمال السوري"، أن موجات نزوح تجددت من مناطق عدة بسبب الهجمات.

 

اقرأ أيضا: مقتل مدنيين بغارات روسية على حلب السورية دعما لتقدم النظام


وقال حلاج إن الهجمات تسببت بنزوح أربعة آلاف و698 عائلة تضم نحو 26 ألفا و779 مدنيا، خلال ثلاثة أيام الأخيرة.


وتشير بيانات الجمعية إلى أن إجمالي عدد النازحين من إدلب منذ تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي وصل 382 ألفا و466 مدنيا.


وينزح المدنيون السوريون هربا من الهجمات إلى مناطق عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون، ومخيمات وأماكن آمنة نسبيا قرب الحدود التركية.


وفي 10 كانون الثاني/ يناير الجاري، أعلنت وزارة الدفاع التركية، في بيان، أن الجانبين التركي والروسي اتفقا على وقف إطلاق نار بمنطقة خفض التصعيد في إدلب فجر 12 كانون الثاني/ يناير.

وأشار البيان إلى أن وقف إطلاق النار يشمل الهجمات الجوية والبرية، بهدف منع وقوع المزيد من الضحايا المدنيين، ولتجنب حدوث موجات نزوح جديدة وإعادة الحياة لطبيعتها في إدلب، وهو ما لم يتم الالتزام به.


أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا