آخر الأخبار

WSJ: إف بي آي يحقق باختراق هاتف بيزوس.. واسم القحطاني حاضر

لندن- عربي21 الأربعاء، 22 يناير 2020 09:49 م بتوقيت غرينتش

قالت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، إن مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي"، يحقق في اختراق هاتف مؤسس شركة "أمازون" جيف بيزوس.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن مسؤولين سعوديين مقربين من ولي العهد محمد بن سلمان، أقروا بعلمهم بخطة اختراق هاتف بيزوس.

 

وكشفت الصحيفة أن اسم المستشار المقال من الديوان الملكي، سعود القحطاني، ورد في التحقيقيات، وهو الذي تورط بجريمة اغتيال خاشقجي، قبل أن يبرئه القضاء السعودي.

 

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين قولهم إن مشاركة القحطاني كان جزءا من حملة لتخويف أوسع ضد خاشقجي، الذي كان كاتب عمود في صحيفة "واشنطن بوست" 

 

ونوهت الصحيفة إلى نفي وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان آل سعود، التقارير التي تتحدث عن تورط ابن سلمان في اختراق هاتف بيزوس.

 

وقال فيصل بن فرحان إن هذه الاتهامات "سخيفة"، ولا يمكن تصديقها، وهي صادرة عن استنتاجات خاصة وليست تحقيقات رسمية.

 

وكانت صحيفة "فايننشال تايمز" نشرت تقريرا، نقلت فيه عن خبراء جنائيين استأجرهم جيف بيزوس، توصلهم بثقة "متوسطة إلى عالية"، إلى أن حساب "واتساب" كان مستخدما من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، كان على علاقة مباشرة بقرصنة هاتف مؤسس شركة "أمازون" عام 2018.

اقرأ أيضا: FT: هذه تفاصيل تورط ابن سلمان بقرصنة هاتف جيف بيزوس

وفي السياق ذاته، أفاد موقع قناة "abc" بأن خبراء حقوقيين بالأمم المتحدة طالبوا الإدارة الأمريكية بالتحقيق في القضية بشكل مباشر ورسمي.

 

لكن المسؤول الرفيع بوزارة العدل، آدم هيكي، رفض الحديث للمصدر ذاته بشأن ما إذا كانت ستطلق تحقيقا، وهو ما استبعدته "abc"، مذكرة بطريقة تعامل الرئيس دونالد ترامب مع جريمة خاشقجي، حيث تمنّع عن إدانة ابن سلمان، مبررا ذلك بضرورة الحفاظ على صفقات السلاح الكبيرة مع الرياض.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا