آخر الأخبار

إجراءات صينية تنعش الأسهم الأمريكية وتدفع الذهب للهبوط

لندن- رويترز الثلاثاء، 04 فبراير 2020 02:52 م بتوقيت غرينتش

أنعشت إجراءات الصين لتخفيف الأثر الاقتصادي الناجم عن تفشي فيروس كورونا، الأسهم الأمريكية مع بداية تعاملات جلسة الثلاثاء، فيما دفعت هذه الإجراءات أسعار الذهب إلى الهبوط.

 

وارتفعت مؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية نحو واحد بالمئة عند الفتح اليوم الثلاثاء، مواصلة تعافيها للجلسة الثانية من عمليات بيع سادات الأسبوع الماضي بفعل الفيروس التاجي، حيث هدأت مخاوف المستثمرين عقب تدخل جديد من البنك المركزي الصيني.

وصعد المؤشر داو جونز الصناعي 296.93 نقطة بما يعادل 1.05 بالمئة ليفتح عند 28696.74 نقطة، وزاد المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 31.69 نقطة أو 0.98 بالمئة مسجلا 3280.61 نقطة، وتقدم المؤشر ناسداك المجمع 124.99 نقطة أو 1.35 بالمئة إلى 9398.39 نقطة.

 

وفي أسواق الذهب، تراجع سعر المعدن الأصفر، الثلاثاء، إلى أدنى مستوياته في أسبوع تقريبا، ونزل في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 1566.74 دولارا للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 13:03 بتوقيت غرينتش، بعدما سجل في وقت سابق من الجلسة أقل مستوى له منذ 29 يناير كانون الثاني عند 1564.99 دولارا. ونزل الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.7 بالمئة إلى 1571.10 دولارا.

 

اقرأ أيضا: هل يهدد "كورونا" الاتفاق التجاري بين بكين وواشنطن؟

وانتعشت الأسواق العالمية مع تعويض الأسهم الصينية بعض الخسائر التي تكبدتها في السابق بفعل فيروس كورونا، مدعومة بجهود رسمية لتخفيف التوتر حيال التفشي الذي أودى بحياة 427 شخصا حتى الآن.

وزاد مؤشر الدولار، ليجعل الذهب أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين من حائزي العملات الأخرى، وذلك بعد أن ارتفع بنسبة 0.4 بالمئة في اليوم السابق بدعم من انتعاش في يناير كانون الثاني في نشاط المصانع الأمريكية بعد خمسة شهور من الانكماش.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، زاد البلاديوم 3.4 بالمئة إلى 2399 دولارا للأوقية بعد أن قفز في وقت سابق لأعلى مستوياته منذ 27 يناير كانون الثاني عند 2407.51 دولارات.

وارتفعت الفضة 0.2 بالمئة إلى 17.69 دولارا، وصعد البلاتين واحدا بالمئة إلى 975.70 دولارات.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا