آخر الأخبار

المعارضة تعلن إعادة سيطرتها على بلدة "النيرب" بإدلب (شاهد)

لندن- عربي21 الإثنين، 24 فبراير 2020 06:46 م بتوقيت غرينتش

أعلنت المعارضة السورية مساء الاثنين، إعادة سيطرتها على بلدة "النيرب" الواقعة في المناطق الشرقية لمحافظة إدلب.


وأكد الناطق باسم الجيش الوطني السوري الرائد يوسف حمود في تصريح وصل "عربي21"، استعادة "السيطرة على بلدة النيرب الاستراتيجية، بعد حر المليشيات الروسية منها"، مشيرا إلى أنها "بوابة مدينة سراقب شرقي إدلب".

 

وذكر الجيش الوطني السوري في بيان، أنه تمكن من تدمير أربع دبابات وناقلتي جند ومركبتين عسكريتين لقوات النظام والمليشيات الإيرانية المساندة له على محور بلدة النيرب، لافتا إلى أنه تم "اغتنام عربة BMB وتدمير خمسة مدافع ميدانية للنظام، وإسقاط طائرتي استطلاع للعدو".

 

وذكر البيان أنه "تم قتل أكثر من خمسين من قوات النظام السوري"، منوها إلى أنه على المحاور الأخرى، جرى إسقاط طائرة استطلاع بمحور بلدة كفروما، إضافة إلى تدمير دبابة على محور بلدة الصالحية، وقتل من فيها.


يأتي ذلك بعد ساعات من إعلان الجبهة الوطنية للتحرير المعارضة، قصفها مواقع للنظام السوري في بلدة النيرب، بصواريخ غراد، مؤكدة أن عملياتها حققت إصابات مباشرة في صفوف قوات الأسد.

 

 

وفي سياق متصل، أعلنت الجبهة عن تدميرها سيارتين لقوات الأسد، إحداهما من نوع أورال محملة برشاش، على محور حنتوتين بريف إدلب الجنوبي بصاروخ مضاد للدروع.

 


وكانت قوات النظام السوري أحرزت ليلة الاثنين، تقدما مهما على محاور ريف إدلب الجنوبي، منتزعة السيطرة على بلدتين جديدتين بمحيط معرة النعمان، إلى جانب محاولتها التقدم في جبل الزاوية، بعد تنفيذها تمهيدا ناريا كثيفا.

 

اقرأ أيضا: النظام السوري يتقدم بمحيط معرة النعمان وجبل الزاوية بإدلب


وبحسب وكالة "سانا" الرسمية للنظام السوري، فقد سيطرت قوات الأسد على بلدتي "ركايا سجنة" و"النقير" في ريف إدلب الجنوبي، مؤكدة أن عمليات التمهيد الناري مستمرة باتجاه أهم مواقع المسلحين على محور بلدة "كفرسجنة"، تزامنا مع رصد مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية لأي تجمعات للمسلحين.


وأشارت الوكالة التابعة للنظام إلى أن قوات الأخيرة سيطرت أيضا على قريتي الشيخ دامس وحنتوتين، غرب مدينة معرة النعمان بريف إدلب.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا