آخر الأخبار

واشنطن تضع شخصيات وكيانات لبنانية على لائحة الإرهاب

واشنطن- وكالات الخميس، 27 فبراير 2020 11:01 ص بتوقيت غرينتش

وضعت الولايات المتحدة الأمريكية شخصيات وكيانات لبنانية على صلة بـ"حزب الله" على لائحة الإرهاب.

جاء ذلك في بيان لوزارة الخزانة الأمريكية، الأربعاء، حددت فيه 15 شخصية وكيانا مقيمين في لبنان مرتبطين بمؤسسة "الشهداء"، والتي تعد جزءا من شبكة الدعم المالي لـ"حزب الله".

وحددت الوزارة الأمريكية شركة "أطلس القابضة" وعشرة من فروعها ضمن لائحة "الإرهاب"، بسبب "امتلاكها أو السيطرة عليها من قبل مؤسسة الشهداء".


وأضافت الوزارة لقائمة "الإرهاب" ثلاث شخصيات لبنانية على صلة بشركة "أطلس القابضة" و"مؤسسة الشهداء" وهم: قاسم محمد بزّي، وجواد نور الدين، والشيخ يوسف عبد الرضا.

 

اقرأ أيضا: حزب الله يقول إنه لن يقبل بإدارة صندوق النقد للأزمة اللبنانية

وقالت إننا "ندرس إدراج مسؤولين لبنانيين متهمين بالفساد على قائمة العقوبات".


واتهمت الخزانة "حزب الله" بأنه "يسيطر على الاقتصاد اللبناني كما يسيطر على السياسة" وأنه "يستخدم سلطته التوسعية وشبكة غامضة من الشركات لمتابعة مصالحه ومصالح المستفيد الرئيسي (إيران)، على حساب الشعب اللبناني".


وجاء القرار الأمريكي، بعد زيارة وداعية للسفيرة الأمريكية إليزابيت ريتشارد إلى قصر بعبدا حيث التقت رئيس الجمهورية ميشيل عون بمناسبة انتهاء مهامها الدبلوماسية.

وقالت ريتشارد في كلمتها الوداعية: "يقف لبنان أمام نقطة تحول. في شهر تشرين الأول، خرج المواطنون من جميع الطوائف والمناطق الجغرافية إلى الشوارع للمطالبة بالأفضل من حكومتهم، وهم على حق".

 

وأضافت: "لا يوجد هناك سبب لهذا البلد المبارك بالعديد من النًّعم، بما في ذلك الموارد البشرية المذهلة، بأن لا يكون لديه في العام 2020 نظام حديث لإدارة النفايات، وكهرباء للجميع لأربعة وعشرين ساعة في سبعة أيام في الأسبوع، وقوة مسلحة واحدة تحت سيطرة الدولة واقتصاد متنام".

وتابعت: "هذا هو الوقت المناسب لجميع المواطنين اللبنانيين لمعالجة قضايا الحكم والاقتصاد بشكل مباشر. يجب اتخاذ قرارات صعبة، وسوف يتحمل الجميع بعض العبء. إنني أعتقد أن الجميع يدرك أن النظام، في العقود القليلة الماضية، لم يعد يعمل وبالتالي هذه فرصة تاريخية للشعب اللبناني لقلب الصفحة". 

 

ويخلف ريتشارد السفيرة الأمريكية الجديدة لبيروت دوروثي شيا.

 

 

— U.S. Embassy Beirut (@usembassybeirut) February 27, 2020

 

 

— Secretary Pompeo (@SecPompeo) February 26, 2020

 

 

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا