آخر الأخبار

حمى تجتاح ألمانيا أخطر من كورونا.. تعرف عليها (فيديو+صور)

لندن- عربي21 الثلاثاء، 03 مارس 2020 11:22 ص بتوقيت غرينتش

حذرت صحف ووسائل إعلام أوروبية من انتشار "حمى" في ألمانيا أخطر من فيروس كورونا القاتل الذي اجتاح 77 دولة حتى الآن، وراح ضحيته أكثر من 3 آلاف شخص.

وأكدت وكالة "DW" الألمانية، انتشار "حمى الشراء" في ألمانيا، وتسارع العديد من المواطنين إلى مراكز التسوق لشراء الأغذية التي يمكن تخزينها استعدادا لأي حجر صحي محتمل، بسبب انتشار فيروس كورونا.

وقالت مجلة "ذ سبيكتاتور" البريطانية إن كورونا يتسبّب بما هو أخطر من الإصابة، أي الهستيريا، مستشهدة بإغلاق العديد من المصانع وتأثر أسواق المال وإلغاء آلاف الأشخاص لرحلاتهم وعطلهم بسبب الأخبار المتداولة عن انتشار الفيروس وإعلان العديد من المدن عبر العالم مناطق مغلقة بسبب تفشيه.

 

وتحدث هذه الهيستيريا، التي تعرف في اللغة الألمانية بظاهرة «الهامستر» أو شراء الفزع، في بعض المدن التي لم تكتشف بها حالات الفيروس.

 

وقال رئيس اتحاد الصحفيين الألمان، فرانك أوبيرآل:"ما يحتاجه الناس الآن هو التوعية والمشورة والتوجيه".

 

وتابع: "كما وجب على الصحفيين الالتزام بقانون الصحافة، وذلك من خلال تفادي التغطية الإعلامية العاطفية في الموضوعات الطبية العلمية التي قد تثير بعض الخوف أو الأمل لدى القارئ".

 

وأردف: "إثارة الخوف والهلع لا تتماشى مع صحافة مسؤولة". لكن موضوع  فيروس كورونا يشغل بال عدد متزايد من الألمان.

 

ورصدت "عربي21" صورا ومقاطع فيديو تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر خلو مراكز التسوق في ألمانيا من السلع الغذائية الأساسية، وتهافت المواطنين على شرائها.  

 

 

— DW عربية (@dw_arabic) March 2, 2020

 

 

 

— Rashid_Almethen (@rashidalmethen) March 2, 2020

 

 

 

 

— Ahmed د. احمدع (@Ahmed31795839) March 2, 2020

 

 

 

 

— Noona33 (@Noona338) March 3, 2020

 

 

 

وقرر البرلمان الأوروبي، الثلاثاء، إلغاء أكثر من 100 فعالية، كإجراء وقائي ضد انتشار فيروس كورونا المستجد.


وأوضح رئيس البرلمان، دافيد ساسولي، وفقا للأناضول، أن جميع الأنشطة الثقافية والزيارات الشخصية والندوات ألغيت، باستثناء الجلسة العامة التي ستبدأ الأسبوع المقبل في ستراسبورغ. 

وأضاف أنه سيتم منع دخول الأعضاء الذين زاروا حديثا البلدان التي تأثرت بالفيروس لمدة 14 يوما.

وأشار إلى أنه سيتم تعليق اجتماعات لجنة البرلمان الأوروبي بشكل مؤقت ضمن الإجراءات الوقائية.

وظهر الفيروس في مدينة ووهان وسط الصين لأول مرة، في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي، وانتشر لاحقًا في 71 دولة، بينها 13 دولة عربية، ما تسبب في حالة رعب تسود العالم أجمع.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان؛ ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

 





أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا