عـاجل
آخر الأخبار

إخلاء سبيل 4 سيدات مصريات طالبن بالإفراج عن المعتقلين

القاهرة- عربي21- جمانة حمدي الأربعاء، 18 مارس 2020 10:47 م بتوقيت غرينتش

أخلت سلطات الأمن المصرية سبيل 4 سيدات مساء الأربعاء، بكفالة مالية، بعد ساعات من اعتقالهن خلال تظاهرهن للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين خوفًا من تفشي فيروس كورونا الجديد في السجون.

 

وقال ناشطون إن السلطات أخلت سبيل أستاذة العلوم بجامعة القاهرة ليلى سويف، والدة الناشط السياسي المعتقل علاء عبد الفتاح، والكاتبة والروائية أهداف سويف، وشقيقته منى سيف، بكفالة مالية 5 آلاف جنيه لكل واحدة.

 

وذكر ناشطون مصريون، أن السيدات بدأ التحقيق معهن في محضر رقمه 1909/2020 جنح قصر النيل، باتهامات "التحريض علي التظاهر، ونشر أخبار كاذبة لتكدير السلم العام و إثارة الفزع بين الناس، وحيازة مطبوعات تتضمن أخبار كاذبة".


وكانت السيدات الأربعة قد تظاهرن أمام مجلس الوزراء، ورفعن لافتات تطالب تطالب بالإفراج عن المعتقلين، بالإضافة إلى التنويه عن خطورة تفشي فيروس كورونا في السجون والذي سيصيب الضباط والعساكر والعاملين وأسرهم والمعتقلين أيضًا، وفق ما كتب على اللافتات.


وعبر مواقع التواصل الاجتماعي تضامن العديد من الكتاب والسياسيين والحقوقيين مع السيدات الأربعة.


واتهم النشطاء النظام المصري بتعمد الإهمال في التعامل مع أزمة فيروس كورونا، مؤكدين أن على النظام الإفراج عن المعتقلين أسوة بالبلدان الأخرى كإيران، والبحرين، والأردن.


وانتقد النشطاء اعتقال السلطات المصرية للسيدات الأربع، قائلين إن السلطات تتعمد إسكات وقمع كل من له رأي أو مطالب ليست على هوى النظام في مصر، بغض النظر عن صحة تلك المطالب وعدالته، أو ماهية وسن هؤلاء المطالبين.


وأشار النشطاء إلى تردي وضع السجون المصرية التي تشبه "المقابر"، قائلين إن تفشي فيروس كورونا داخل السجون بما تمثله من بيئة مغلقة وافتقارها لأدنى مقومات النظافة والتعقيم وانتشار الحشرات والعديد من الأوبئة بها سيؤدي إلى تحور وتطور الفيروس إلى صورة أكثر توحشًا ستنتشر إلى بقية المجتمع عبر الضباط والعساكر والعاملين المحتكين بالسجناء ثم إلى أسر أولئك.

 

اقرأ أيضاكورونا.. دعوات متزايدة بضرورة الإفراج عن السجناء بمصر

 

لحظة إعتقال الأمن المصري للدكتورة ليلى سويف وأهداف سويف ورباب المهدي ومنى سيف أثناء وقفتهم الإحتجاجية قدام مجلس الوزراء للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين خوفاً من إنتشار فيرس #كورونا في السجون المصرية اللي مفيهاش الحد الأدنى من الرعاية الصحية او النظافة او اي شيئ عوضاً عن التكدس pic.twitter.com/TIinOKxORf

— محمد ماهر عقل | Mohamed Akl (@MMaherAkl) March 18, 2020

متضامن مع دكتورة اهداف @asoueif وضد اعتقالها هيا والدكتورة ليلى سويف ورباب المهدي ومنى سيف.

— هيثم غنيم (@HaithamGhoniem) March 18, 2020

القت الشرطة القبض على كل من ليلى سويف وأهداف سويف ومنى سيف ورباب المهدي من أمام مجلس الوزراء بعد لتنظيمهن لوقفة للمطالبة باتخاذ قرارات عاجلة بخصوص السجون في ظل الخوف من تفشي فيروس #كورونا

مقطعوش طريق ولا أثاروا شغب والفيديوهات موجودة، تقديم طلب في #مصر بقى جريمة

— حسام الشوربجي (@HOSSAMSHORBAGY) March 18, 2020

وقفن وحدهن أمام مجلس الوزراء يطالبن بالإفراج عن سجينات وسجناء الرأي والغارمين والغارمات في ظل تفشي فيروس كورونا القاتل في كل بقاع الأرض، بدلًا من استماع مطالبهن التي لا يختلف عليها عاقل، تم القبض عليهن وهن الآن في قسم شرطة قصر النيل!
منى سيف
ليلى سويف
أهداف سويف
رباب المهدي. pic.twitter.com/DwEgCQCRal

— Ahmed Gamal Ziada (@AGamalZiada) March 18, 2020

يطالب فريق #نحن_نسجل السلطات المصرية بالإفراج الفوري عن كل من الدكتورة أهداف سويف والدكتورة ليلى سويف ومنى سيف ورباب المهدي.

وهذا بعد اعتقالهن أثناء وقوفهن أمام مجلس الوزراء، للمطالبة باتخاذ إجراءات عاجلة للحفاظ على السجناء ومنع وصول فيروس #كورونا لهم بشكل يهدد حياتهم pic.twitter.com/F6FyUf7Uq6

— We Record - نحن نسجل (@WeRecordAR) March 18, 2020

الناس اللي بتزعم أن دي حكومة مهتمة بشعبها، ايه رأيكم بعد القبض على : ليلى سويف وأهداف سويف ومنى سيف ورباب المهدي ،، فقط لأنهم قالوا #خرجوا_المساجين
مفيش فايدة حكومة تعادي الحرية والديمقراطية والنور

— Gamal Eid (@gamaleid) March 18, 2020

#خرجوا_المعتقلين
(فضيحه جديد)

القبض علي والده #علاء_عبدالفتاح د. #ليلي_سويف وشقيقته مني ود. #رباب_المهدي و #أهداف_سويف
بعد وقفه احتجاجيه أمام مجلس الوزراء للمطالبه بالافراج عن المعتقلين السياسيين خوفا من انتشار فيروس #كورونا https://t.co/KdSWOkcex9

— Ayman Nour (@AymanNour) March 18, 2020

"سناء سيف عند مجلس الوزراء ظابط أخد بطاقتها و واخدها معاه مش عارفين على فين!
كانت راحت عشان تطمن على عيلتها اللي واقف" هناك و فجأة موبايل منى اتاخد و موبيلات الباقي ليلى سويف، أهداف سويف، رباب المهدي اتقفلت و مانعرفش عنهم أي حاجة
عيلة علاء دلوقتي كلها عند الداخلية #FreeAlaa"

— Aya Hijazi آية حجازي (@_AyaHijazi_) March 18, 2020

أسجل تضامني الكامل ، مع تلك الأسرة الكريمة ، والمصريات النبيلات ، ليلى سويف وأهداف سويف ومنى سيف ورباب المهدي ، ألقى الأمن القبض عليهم لأنهن ذهبن لرئاسة الوزراء يطالبن الحكومة بإنقاذ المساجين السياسيين والمحبوسين احتياطيا من الموت في السجون المكدسة بفيروس #كورونا#خرجوا_المعتقلين

— جمال سلطان (@GamalSultan1) March 18, 2020

قامت قوات الشرطة منذ قليل بإلقاء القبض على كل من ليلى سويف وأهداف سويف ومنى سيف ورباب المهدي من أمام مجلس الوزراء حيث نظمن وقفة للمطالبة باتخاذ قرارات عاجلة بخصوص السجون في ظل الخوف من تفشي فيروس كورونا. كما قامت بتوقيف سناء سيف عندما توجهت إلى محيط مجلس الوزراء للسؤال عنهن.

— الاشتراكيون الثوريون (@RevSocMe) March 18, 2020

مجموعة من السيدات الفاضلات(ليلى سويف وأهداف سويف ورباب المهدي ومنى سيف)توجهن لمقر الحكومة للمطالبة بإخراج المحبوسين والمعتقلين، حماية من كورونا، فقامت الحكومة باعتقالهن وضمهن إلى قائمة المعتقلين..حدث قبل قليل في مصر

— wael kandil (@waiel65) March 18, 2020

في 4 ستات من عيلة @alaa راحو مجلس الوزراء للمطالبة بالإفراج عن المحبوسين احتياطي في ظل تفشي وباء عالمي وسجون زي المقابر وعارفين حالتها،البوليس جه خدهم وبعدين سناء راحت تطمن البوليس وقفها دلوقت.دي طريقة للتعامل مع رعب الناس علي عيالها ف وقت رئيس البلد نفسه مختفي خوفا من الوباء!

— رشا عزب (@RashaPress) March 18, 2020

#النظام
يرفض حتى اعطانا فرصة التضامن معه في مواجهة #كورونا بجريمة القبض على الدكتورة ليلى وأهداف سويف ورباب المهدي ومنى سيف ??
هل فقد النظام القدرة على الفهم والتمييز
أما الرجولة فلا اتحدث عنها لأنه يعاني نقصا فيها منذ أتى

— حسام الغمري (@HossamAlGhamry) March 18, 2020

مجموعة من السيدات الفاضلات(ليلى سويف وأهداف سويف ورباب المهدي ومنى سيف)توجهن لمقر الحكومة للمطالبة بإخراج المحبوسين والمعتقلين، حماية من كورونا، فقامت الحكومة باعتقالهن وضمهن إلى قائمة المعتقلين..حدث قبل قليل في مصر

— wael kandil (@waiel65) March 18, 2020




 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا