آخر الأخبار

وزير الدفاع الروسي يبحث مع الأسد وقف "خروقاته" بإدلب

دمشق- وكالات الإثنين، 23 مارس 2020 02:39 م بتوقيت غرينتش

أجرى وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الاثنين، مباحثات مع رئيس النظام السوري بشار الأسد في العاصمة دمشق، وبحثا المساعدات الإنسانية ووقف إطلاق النار في إدلب.


وأفادت وزارة الدفاع الروسية في بيان، بأن الوزير شويغو بحث مع الأسد، سبل ضمان وقف إطلاق نار دائم في منطقة إدلب، إلى جانب تقديم روسيا لمساعدات إنسانية إلى سوريا، ومساعدة الاقتصاد السوري على التعافي، بدعم من مختصين روس، إضافة إلى بحث التعاون العسكري والفني بين الطرفين.


وفي الإطار ذاته، ذكرت وكالة الأنباء التابعة للنظام السوري "سانا" أن الأسد استقبل الوزير الروسي والوفد المرافق له، لافتة إلى أن المحادثات تناولت الاتفاقيات الروسية التركية المبرمة في 5 آذار/ مارس الجاري.

 

اقرأ أيضا: تركيا وروسيا تسيّران دورية ثانية "مختصرة على "M4" بسوريا


وبحسب "سانا"، فإن المباحثات تركزت على آليات تنفيذ هذه الاتفاقيات، وما تتضمنه من إبعاد "الإرهابيين" عن طريق حلب اللاذقية الدولي (أم4)، بعمق 6 كيلومترات، تمهيدا لإعادة العمل به، مضيفة أن الجانبين بحثا أيضا "منطقة الجزيرة، واستمرار عملية السطو الأمريكية على النفط والثروات السورية".


وأشارت إلى أن المباحثات شملت أيضا "الخطوات التي تتخذها الدولة السورية، لاستعادة الأمن والاستقرار في مختلف المناطق السورية، والجهود التي تبذلها القيادة الروسية على الصعيدين الإقليمي والدولي، لكسر الحصار ورفع العقوبات والعزل عن الشعب"، مؤكدة أنه "كان هناك توافقا في الآراء حول السياسات والخطوات المشتركة في المرحلة المقبلة".

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا