آخر الأخبار

وجبات مجانية للمحتاجين بإندونيسيا لتحجيم آثار كورونا

جاكرتا- الأناضول الجمعة، 27 مارس 2020 06:13 م بتوقيت غرينتش

قدمت عشرات الأكشاك الصغيرة في إندونيسيا، وجبات مجانية لمساعدة المحتاجين ماديًا بعد التداعيات التي فرضها تفشي فيروس كورونا.

 

وعادةً ما تقدم أكشاك الطعام المعروفة محليًا باسم "Warung Tegal"، أنواعًا مختلفة من الأطباق الجانبية بأسعار معقولة، ويرجع أصلها لمدينة تيغال بمقاطعة جاوا الوسطى.

والجمعة، اكتظ كشك "أمانة" الواقع في مدينة ديبوك بمقاطعة جاوة الغربية، بالعاملين بأجر يومي، مثل سائقي عربات الأجرة الصغيرة وجامعي القمامة وسائقي النقل العام الذين جاءوا للحصول على وجبات الغداء المجانية.

ويعد العاملون بأجور يومية من الناس الذين لا يمكنهم التمتع بميزة "العمل من المنزل" مثل بعض العاملين في المكاتب.

وعلى الرغم من خطر الإصابة بفيروس كورونا، يضطر هؤلاء للنزول إلى الشارع لكسب المال لإعالة أسرهم.

وقال سوجيونو (48 عامًا)، مالك كشك "أمانة"، إنه يخطط لتقديم 100 وجبة من الأرز يوميًا مع أنواع مختلفة من الأطباق الجانبية مثل الخضروات والدجاج والسمك والبيض.

 

اقرأ أيضا : تدابير مشددة لإندونيسيا بسبب كورونا تصل حدّ السجن


وأضاف سوجيونو، للأناضول: "أتبرع بوجبات غداء مجانية لتخفيف العبء على أولئك الذين لا يزال عليهم العمل في الخارج بدخل منخفض".

ويدير سوجيونو برنامج الوجبات المجانية بدعم من منظمة "الاستجابة والعمل السريع" (ACT)، وهي منظمة غير ربحية تركز على الأعمال الإنسانية والاستجابة للكوارث وإدارتها.

من المتوقع انضمام المزيد من الأكشاك

بدوره، قال لقمان عزيز كورنيوان، مدير الاتصالات في منظمة "ACT"، إن دخل العمال بأجر يومي انخفض بشكل كبير منذ تفشي الفيروس، وأضاف أن "ذوي الدخل المنخفض هم أكثر من يعاني من هذه الجائحة".

وتابع: "لذلك، بدأت منظمة ACT برنامجًا مجانيًا للغداء يقدم وجبات طعام صغيرة، والتي يكون معظم مستهلكيها من ذوي الدخل المحدود". 

وأشار إلى أن المنظمة قدمت تمويلًا لأكشاك الطعام لتقديم 100 وجبة من الغداء بتكلفة قدرها 15 ألف روبية (دولار واحد) لكل منها.

 

ومضى بالقول: "تم الحصول على الأموال من تبرعات عامة للمساعدة في مكافحة تفشي الفيروس".

ولفت إلى أن 60 كشكًا انضموا بالفعل للبرامج الخيرية، مشيرًا أن "هدفنا هو أن ينضم ألف كشك بحلول يوم الجمعة المقبل".

واختتم قوله بأنه من أجل الحد من انتشار الفيروس، يجب على مديري الأكشاك أن يطلبوا من العملاء الاستمرار في ممارسة التباعد الاجتماعي.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا