عـاجل
آخر الأخبار

طفل سوري تعرض للتحرش بلبنان يخرج عن صمته (شاهد)

لندن- عربي21 الأربعاء، 15 يوليو 2020 06:08 م بتوقيت غرينتش

خرج الطفل السوري، الذي ظهر في فيديو وثلاثة شبان يعتدون عليه جنسيا الشهر الماضي بلبنان، عن صمته، وتحدث للإعلام بأن "الشبان المعتدين هددوه بالقتل، وكانوا يعترضون طريقه ويعتدون عليه بالضرب".

وأكد الطفل، في تقرير مع الإعلامي طوني خليفة، أنه كان يخفي ما حصل معه عن والدته، لأن المعتدين عليه "هددوه بالقتل".

 

وتحدث الطفل عن "عدم رغبته بمقابلة والده، بسبب هجره لهم"، وقال: "تركنا ولا يسأل عنا".

أما والدة الطفل السوري، فتحدثت خلال ذات المقابلة، عن ابنها البالغ من العمر 13 عاما، موضحة أنه "تعرض للتحرش الجنسي والتعنيف طوال عامين من قبل عاملين معه في مكان عمله، ولم يخبرها بذلك بتاتا".

وأضافت: "في كل مرة وعند عودته من العمل كان يبدو عليه الحزن فيرد عليها بعبارات "ما في شي" ويذهب إلى غرفته ويجلس وحيدا لساعات".

 

اقرأ أيضا: ضجة في لبنان.. 3 شبان يوثقون اعتداءهم جنسيا على طفل

ولفتت الوالدة إلى أنها عرفت الأمر عندما انتشر مقطع فيديو له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ورفضت مشاهدة المشاهد.

وأشارت إلى أنها تقيم في لبنان منذ زواجها، وأنجبت ابنها كذلك في لبنان، وأن زوجها هجرها ولم يهتم بعائلته ولا بابنه طوال تلك الفترة، وحتى بعد الكشف عن واقعة اغتصابه.

وأعربت والدة الطفل السوري عن استيائها من موقف والده المختفي عنها وعن أبنائه، مستنكرة عدم مجيئه للسؤال عن ابنه محمد.

 

ونهاية الشهر الماضي، ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان، بتداول فيديو يظهر ثلاثة شبان وهم يعتدون جنسيا على الطفل السوري الذي لم يتجاوز الـ13 من عمره.

وأظهر الفيديو ثلاثة شبان وهم يلحقون بالطفل، ويضربونه، ويجبرونه على القيام بأفعال جنسية معهم، وسط أنباء أنهم قاموا باغتصابه.

 

وحينها، طالب نشطاء لبنانيون بإنزال أشد العقوبات على الشبان الثلاثة، الذين تباهوا بالاعتداء جنسيا على الطفل الذي حاول الهرب منهم عدة مرات.

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا