آخر الأخبار

وزير يمني سابق: سنواجه حلفاء أبوظبي إذا لم ينفذ اتفاق الرياض

عدن- عربي21- أشرف الفلاحي الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 11:44 م بتوقيت غرينتش

قال وزير النقل اليمني المستقيل، صالح الجبواني، إنهم جاهزون لمواجهة ما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي"، المدعوم إماراتيا، إذا لم يتم تنفيذ اتفاق الرياض.


وقال الجبواني في تغريدة بموقع "تويتر"، إنه لن يتم تشكيل حكومة حتى يتم تنفيذ الشق العسكري، الذي يتمثل بنزع سلاح المليشيات وإخراجها من عدن، ودمجها مع الجيش، وإعادة تموضعها في الجبهات مع الحوثي، في إشارة إلى مليشيات الانتقالي الذي تسيطر على مدينة عدن، العاصمة المؤقتة للبلاد.


وأضاف الجبواني أنه "إذا لم يتم التنفيذ، فإننا جاهزون للعودة للمعركة"، مشددا على أنه لا مجال لمزيد من التنازلات، التي يدفع إليها البعض في الشرعية، من الإمارات، في تلميح منه إلى رئيس حكومة تصريف الأعمال معين عبد الملك، الذي تثار حوله الشكوك والشبهات بتماهيه مع مخططات الإمارات والسعودية ببلاده.

 

 

— Saleh Algabwani (@SAlgabwani) August 4, 2020

 


يأتي ذلك بعد أيام من إعلان السعودية عن تقديمها آلية لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض، أعقبها تعيين الرئيس اليمني محافظا ومديرا لأمن عدن.


فيما كلف رئيس الوزراء الحالي، معين عبد الملك، بتشكيل حكومة مناصفة بين الشمال والجنوب، سيحصل الانتقالي على 4 وزارات.

 

اقرأ أيضا: وزير يمني سابق للرياض: أصلحوا ما أفسدتموه أو ارحلوا (فيديو)


وفي وقت سابق من العام الجاري، اتهم الجبواني رئيس الحكومة عبد الملك بتنفيذ "انقلاب" على الرئيس هادي في عدن، بتخطيط إماراتي.


وقال الجبواني في تغريدة عبر "تويتر"، إن "عبد الملك عاد في 11 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019 إلى عدن، وظل فيها، مع رفض المليشيا (المجلس الانتقالي الجنوبي) تنفيذ اتفاق الرياض"، مضيفا أنه "ينفذ انقلابا على الرئيس هادي في عدن، وهذا ما يجري بالضبط"، وفق قوله.


والوزير الجبواني واحد من المسؤولين اليمنيين الذي وجهوا انتقادات علنية لسياسات السعودية، قائدة التحالف في بلاده، وقبلها لدولة الإمارات، شريكة المملكة في الحرب الدائرة منذ 5 أعوام.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا