آخر الأخبار

عقوبات أمريكية مرتبطة بليبيا تطال 3 أفراد وشركة في مالطا

واشنطن- وكالات الخميس، 06 أغسطس 2020 05:00 م بتوقيت غرينتش

ذكر موقع وزارة الخزانة الأمريكية على الإنترنت، أن واشنطن فرضت، الخميس، عقوبات مرتبطة بليبيا على ثلاثة أفراد وشركة يقع مقرها في مالطا.

وأدرجت وزارة الخزانة بالقائمة السوداء شركة الوفاق إضافة إلى ثلاثة ليبيين وسفينة تحمل اسم المرايا.

وقالت إنها شبكة من المهربين، الذين يسهمون في عدم الاستقرار في ليبيا، وفرضت عليهم عقوبات مالية.

 

ومن بين هؤلاء الأفراد المواطن الليبي فيصل الوادي (وادي)، مشغّل سفينة تدعى "مرايا"، وشركاؤه مصباح محمد وادي (مصباح) ونور الدين ميلود مصباح (نور الدين)، وشركة الوفاق المحدودة ومقرّها مالطا.

 

اقرأ أيضا: WSJ: تهديد أمريكي بفرض عقوبات على حفتر لهذا السبب
 

يذكر أن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (OFAC) التابع لوزارة الخزانة الأمريكية الوادي بموجب الأمر التنفيذي رقم (EO) 13726، قد صنّف السفينة "مرايا" كممتلكات محظورة.

وبالتالي، فإنّ جميع أصول هؤلاء الأشخاص، بما في ذلك السفينة المصنّفة، والموجودة داخل الولايات المتحدة أو التي تدخل تحت ولاية الولايات المتحدة الأمريكية أو التي يمتلكها أو يتصرّف فيها أشخاص أمريكيون، يجب حظرها وإبلاغ مكتب مراقبة الأصول الأجنبية عنها.

وأفادت في بيان رسمي، أن المدعوّ (وادي) عمِل مع شبكة علاقات في شمال أفريقيا وجنوب أوروبا لتهريب الوقود والمخدرات غير المشروعة عبر ليبيا إلى مالطا.

 

وقالت إنّ التنافس على السيطرة على طرق التهريب ومنشآت النفط وتقاطعات النقل والمواصلات هو المحرّك الرئيس للصراع في ليبيا، الذي يحرم الشعب الليبي من الموارد الاقتصادية.

 

وأفادت بأنه "قامت عمليات التهريب غير المشروعة التي يقوم بها المدعوّ (وادي) بنقل المخدرات بين ميناء زوارة الليبي والموقع البحري المعروف باسم "بنك هيرد" الواقع خارج المياه الإقليمية لمالطا".

 

وأكدت أن "بنك هيرد" هو موقع تحويل جغرافي معروف للمعاملات البحرية غير المشروعة. واحتفظ وادي بجميع الوثائق الرسمية خالية من اسمه، بينما كان هو المنظم الرئيسي لعمليات التهريب باستخدام سفينة "مرايا".


وشددت على أن عقوبات الخميس تُبرز أنّ "الولايات المتحدة عازمة على اتخاذ إجراءات ملموسة ضدّ أولئك الذين يقوّضون السلام أو الأمن أو الاستقرار في ليبيا".

 

من جهتها، رحبت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، الخميس، بقرار الولايات المتحدة فرض عقوبات ضد متورطين في تهريب نفط البلاد.


وقالت المؤسسة، في بيان عبر صفحتها على فيسبوك، إنها "ستواصل مراقبة كل عمليات تهريب النفط وفي مختلف مناطق ليبيا، وتقديم تقاريرها للنائب العام ولجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن الدولي".


وشددت على أنها ستواصل متابعة الإجراءات القانونية لمحاسبة المتورطين في هذه "الأعمال غير المشروعة".

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا