آخر الأخبار

مطالبة فلسطينية لمنظمة أممية بحماية المسجد الإبراهيمي

لندن- عربي21 الخميس، 06 أغسطس 2020 11:32 م بتوقيت غرينتش

طالبت منظمة التحرير الفلسطينية، الخميس، المجتمع الدولي ومؤسساته وهيئاته، بما فيها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو)، لاتخاذ إجراءات وقرارات واضحة، لحماية التراث العالمي بمدينة الخليل، ووقف جرائم الاحتلال وسرقته للموروث الحضاري والتاريخي الفلسطيني.


وذكرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي، في بيان صحفي، أن إجراءات الاحتلال الإسرائيلي فيما يتعلق بالمسجد الإبراهيمي يجب ألا تقتصر على بيانات الشجب والاستنكار، مشيرة إلى أن محكمة الاحتلال رفضت التماسا لبلدية الخليل الفلسطينية لمنع المستوطنين من إقامة مصعد كهربائي بالمسجد.


يشار إلى أن قرار محكمة الاحتلال يشمل أيضا إعطاء صلاحيات منح التصريح بالمسجد الإبراهيمي بمدينة الخليل المحتلة لمجلس التخطيط الأعلى الإسرائيلي.

 

اقرأ أيضا: هذه آخر محاولات الاحتلال للسيطرة على المسجد الإبراهيمي


ورأت عشراوي أن الإجراء الإسرائيلي "يعد مؤشرا خطيرا لاستكمال سرقة ما تبقى من المسجد الإبراهيمي، بعد أن تم وضع اليد على نصفه عقب المجزرة التي ارتكبها المستوطن باروخ جولدشتاين عام 1994، وذلك من خلال إعطاء المستوطنين الصلاحيات لبسط كامل سيطرتهم عليه".


وتابعت عشراوي: "كما أنه استمرار للنهج الإسرائيلي القائم على سرقة المقدسات والتاريخ والهوية الفلسطينية، ويأتي في إطار الاستفزاز الصارخ لمشاعر المسلمين، ولحرية العبادة المكفولة بالشرائع الدولية"، لافتة إلى أن إسرائيل تعمل على تجيير نظامها القضائي والقانوني لخدمة مشروعها "الإحلالي والإجرامي"، وفق وصفها.


وشددت عشراوي على أن الاحتلال يتحدى الاتفاقيات الموقعة، التي تعتبر الصلاحيات بالمسجد الإبراهيمي من اختصاص بلدية الخليل، بمحاولة لتغيير الوضع القائم على الأرض، وفرض وقائع جديدة تخدم مصالح المستوطنين.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا