آخر الأخبار

اليونان تغلق معبرا مع تركيا.. وإخطار بحري للأخيرة بالمتوسط

عربي21- عماد أبو الروس الجمعة، 07 أغسطس 2020 06:56 م بتوقيت غرينتش

ردت تركيا على الاتفاقية المبرمة بين مصر واليونان لترسيم الحدود البحرية بينهما، من خلال الإعلان عن إخطار بحري جديد قبالة سواحل أنطاليا في البحر المتوسط، بحسب صحيفة تركية.

 

وقالت صحيفة "AYDINLIK"، في تقرير ترجمته "عربي21"، إن مصر واليونان أبرمتا اتفاق جديد يهدف لتعطيل خطط تركيا في شرق البحر الأبيض المتوسط.

 

ولفتت إلى أن الخطوة الجديدة، واكبتها سلسلة من الردود الفعل المنددة للاتفاق من وزارة الخارجية، مشيرة إلى أنه يعد تحديا لتركيا.

 

وأضافت، أن تركيا ردت على الاتفاق البحري بين البلدين، بإخطار جديد من "نافتكس".

 

وأعلنت رئاسة الهيدروغرافيا الملاحية وعلم المحيطات التابع للقوات البحرية التركية، بأنها ستجري تدريبات بحرية قبالة سواحل أنطاليا في شرق المتوسط بين 10- 11 أب/ أغسطس المقبل.

 

وقالت تركيا إن الاتفاق باطل، وينتهك الحقوق البحرية الليبية، وأن المنطقة المحددة تقع في الجرف القاري التركي، مؤكدة أنها لن تسمح بأنشطة بمنطقة الصلاحيات البحرية، وستدافع بحزم عن حدودها.

 

اقرأ أيضا: أردوغان يعلق على اتفاق مصر واليونان.. أعلن استئناف التنقيب
 

من جهته قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن الاتفاق المبرم بين مصر واليونان لترسيم الحدود البحرية لا قيمة له، و"لا داعي للتفاوض مع الذين ليس لهم أي حق بالمناطق الاقتصادية الخالصة".


وكشف أن بلاده أعادت أعمال التنقيب في شرق المتوسط، بسبب عدم إيفاء اليونان بوعودها للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

 

في سياق آخر، نقلت صحيفة "صباح"، عن إدارة العام للجمارك، أن نظيرتها اليونانية، أبلغتها بإغلاق معبر "إيبسالا- كيبي الحدودي" بين البلدين، دون أسباب.

 

وأشارت إلى أن إدارة الجمارك اليونانية، قررت إغلاق المنفذ الحدودي بشكل كامل أمام حركة المسافرين والبضائع والتنقل بدء من اليوم الجمعة، ابتداء من الساعة 23:00 مساء بالتوقيت المحلي.

 

وذكرت، أنه من غير المعروف، إذا سيستمر قرار الإغلاق المفاجئ بالاتجاهين، من عدمه، بالوقت الذي بدأ التوتر بين أثينا وأنقرة بالتصاعد مجددا في شرق المتوسط.

 

اقرأ أيضا: هل يفاقم اتفاق مصر واليونان لترسيم الحدود الأزمة مع تركيا؟ 

 

ومؤخرا، انخفض التوتر بين اليونان وتركيا، بعد تصاعد على خلفية إعلان أنقرة عبر "إخطار بحري"، أن سفينة لها تقوم بأعمال بحث واستكشاف في مناطق جنوب وشرق جزيرة كاستيلوريزو اليونانية نهاية الشهر الماضي.

وعقب "الإخطار البحري"، نشرت البحرية اليونانية بوارجها العسكرية في بحر إيجة، فيما أعلن الجيش اليوناني حالة "التأهب" في المنطقة التي تزعم أثينا أنها تتبع لجزرها وصخورها المتناثرة قبالة البر التركي.

وتؤكد تركيا، أن المنطقة البحرية، هي ضمن حدود الجرف القاري والمحدد من قبل الأمم المتحدة والمناطق المرخصة من قبل الحكومة التركية لصالح مؤسسة البترول التركية عام 2012.

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا