آخر الأخبار

7 أشياء تجنب قولها خلال مقابلات التوظيف

عربي21- شافية محمدي السبت، 08 أغسطس 2020 03:48 م بتوقيت غرينتش

نشرت مجلة "بسكلوخيا إي منتي" الإسبانية تقريرا استعرضت فيه بعض الأمور التي ينبغي أن لا نتطرق إليها أبدا خلال مقابلات التوظيف.

 

وقالت المجلة في التقرير الذي ترجمته "عربي21"، إن ترك انطباع جيد أثناء مقابلة التوظيف سيكون بالتأكيد أمرا حاسما إذا كنت تريد حقا إثبات نفسك وإقناع ممثل الشركة بأنك الشخص المناسب للوظيفة.

لذلك، فإن من الضروري أن تُظهر أفضل ما لديك خلال المقابلة وأن تنتقي كلماتك وعباراتك بشكل جيد، لأن ما تقوله سيكون حاسما في تكوين انطباع إيجابي أو سلبي.

ومن أجل أن تترك أفضل الانطباعات خلال التعريف بنفسك والإجابة عن الأسئلة، تجنب أن تقول هذه الأشياء.

"ليس لديّ عيوب"


هل يمكن أن تخبرني عيوبك ومميزاتك؟ سؤال كلاسيكي يتكرر دائما في مقابلات التوظيف. من الأفضل أن نذكر واحدا على الأقل من عيوبنا، ولا نقول إننا بلا عيوب. مثل هذه الإجابة ستترك انطباعا عند الطرف الآخر أننا غير صادقين، ومن المؤكد أنه لا توجد أي شركة في العالم ترغب في توظيف هذا النوع من الأشخاص. 

إذا طُرح عليك هذا السؤال أثناء مقابلة، يمكن أن تجيب: "أحيانا قد لا أنجز بعض المهام بشكل مثالي، ولكنني لا أحب ترك أي مهمة قبل الانتهاء منها تماما".

بهذه الطريقة تكون قد سلطت الضوء على أحد عيوبك، ولكنك أظهرت إحدى الخصال في الآن ذاته.

ما هو نشاط الشركة؟


من الأسئلة الشائعة أيضا في مقابلات التوظيف: "ماذا تعرف عن شركتنا ومجال نشاطها؟". 

إذا كنت مهتما حقا بالوظيفة، ابحث في الإنترنت عن المعلومات المتاحة عن الشركة قبل أن تذهب للمقابلة، حتى لا تكون إجابتك بأنك لا تعلم شيئا عن نشاطها.

كم من الوقت يستغرق ترقية الموظفين؟


من الطبيعي تماما أن ترغب بالعمل في شركة تأخذ بعين الاعتبار إمكانية تطور الموظفين، وتمنحهم الترقيات عندما يستحقون ذلك.

لن يكون من المناسب أن تسأل مباشرة عن الترقيات في مقابلة التوظيف الأولى، والأفضل أن تؤجل هذا السؤال إلى وقت لاحق.

التفاصيل غير المهمة


خلال مقابلة التوظيف، سيُطلب منك الحديث عن مهاراتك. قد يسألك المشرف على المقابلة مثلا: "أخبرني كيف استطعت حل إحدى المشاكل الكبيرة في وظيفتك السابقة".

في الحقيقة، يمكنك أن تتحدث عن إحدى التجارب التي مررت بها وتبرز من خلالها قدرتك على التعامل مع المواقف الصعبة، لكن احرص على أن تتجنب التفاصيل غير المهمة.

لا أحب العمل ضمن فريق


يُعتبر "العمل ضمن فريق" من المهارات التي تركز عليها الشركات كثيرا لأنها أثبتت نتائج باهرة في زيادة الإنتاجية.

إذا كنت شخصا غير اجتماعي ولا تملك هذه المهارة، سيكون لذلك عواقب سلبية عليك وعلى المؤسسة التي تعمل فيها.

لا تقل أبدًا خلال المقابلة إنك لا تحب العمل الجماعي، لأن ذلك يعني ببساطة أنك لن تحصل على الوظيفة.

أكره الشركة التي عملت فيها سابقا


مهما كانت تجربتك في الشركة السابقة سيئة، فلا تتحدث عنها بشكل سلبي في مقابلة التوظيف، لأن ذلك يعني أنه يمكنك انتقاد الشركة الحالية بعد أن تغادرها.

تحدث بإيجابية وحيادية مهما كان موقفك من الشركة السابقة، وركز على ما اكتسبته من خبرات خلالها عملك معها.

علاقتي مع مديري لم تكن جيدة


لا تنتقد رئيسك السابق أبدا مهما كانت مساوئه. قد يجرّك مثل هذا الأمر إلى مزيد من الأسئلة المحرجة ويقودك في الأخير إلى خسارة الوظيفة. 

للاطلاع على النص الأصلي (هنا)


أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا