عـاجل
آخر الأخبار

مصادر: تعاون أكبر بين حماس والسلطة لمواجهة اتفاق الإمارات

لندن- عربي21 السبت، 15 أغسطس 2020 06:16 م بتوقيت غرينتش

قال مصدر في حركة حماس لـ"عربي21"، السبت، إن الحركة تتجه لتعاون أكبر مع السلطة الفلسطينية في مواجهة اتفاق التطبيع بين الإمارات والاحتلال، بعد أن أصدرت "القيادة الفلسطينية" بيانا شديد اللهجة ضد الاتفاق.


وقال المصدر إن حماس تتفق مع بيان القيادة الفلسطينية الذي وصف الاتفاق بأنه "خيانة"، وتعتبر أنه موقف متقدم يمكن البناء عليه لمواجهة التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، وأهمها صفقة ترامب-نتنياهو، وهرولة بعض الدول العربية نحو التطبيع مع الاحتلال.

 

اقرأ أيضا: القيادة الفلسطينية: اتفاق الإمارات خيانة للقدس

وأضاف المصدر أن حركة حماس ترى في موقف السلطة الفلسطينية فرصة لعمل مشترك سياسيا وميدانيا في الضفة الغربية وقطاع غزة، وأن الوقت الراهن لا يحتمل المزيد من الخلافات، وأن التحديات التي تواجهها القضية تجهز الأرضية لتوحيد القوى الفلسطينية وعلى رأسها فتح وحماس كما لم يحدث منذ سنوات طويلة.


وقال المصدر إن حماس تعتبر تأييد تيار القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان للاتفاق الإماراتي يجعله خارج الإجماع الوطني، ويجعل موقف السلطة هو الأقرب للفصائل الفلسطينية التي أعلنت جميعها رفضها للاتفاق الإماراتي مع الاحتلال.


وبحسب المصدر، فإن حماس ستوقف الهجوم والانتقادات للسلطة الفلسطينية في الإعلام التابع لها بعد موقفها الرافض لصفقة القرن ولإجراءات الإدارة الأمريكية والاحتلال في القدس المحتلة وللاتفاق الإماراتي للتطبيع مع تل أبيب، بهدف توحيد الصف الوطني لمواجهة هذا الاتفاق وغيرها من التحديات التي تشهدها القضية الفلسطينية.

 

وكانت القيادة الفلسطنيية أكدت مساء الخميس، في بيان وصل "عربي21" نسخة منه، أن اتفاق الإمارات وإسرائيل، "خيانة للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية".


وأعلنت القيادة الفلسطينية في بيان، رفضها واستنكارها الشديدين للإعلان الثلاثي، الأمريكي الإسرائيلي الإماراتي، المفاجئ، حول تطبيع كامل للعلاقات بين دولة الاحتلال الإسرائيلي ودولة الإمارات العربية المتحدة.

والخميس الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بالكامل، واصفا إياه بـ"التاريخي".

وعقب إعلان ترامب الاتفاق، أكد نتنياهو أن حكومته متمسكة بمخطط الضم، رغم أن بيانا مشتركا صدر عن الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات، أشار إلى أن تل أبيب "ستتوقف عن خطة ضم أراض فلسطينية".

وقوبل اتفاق التطبيع الإماراتي الإسرائيلي بتنديد واسع داخل فلسطين، شعبيا ورسميا.

اقرأ أيضا: إحراق صور ابن زايد بالأقصى.. وفعاليات شعبية رافضة للتطبيع (شاهد)

ونددت به قوى سياسية وشعبية عربية بدول عربية عدة، فيما خرقت كل من مصر والبحرين وسلطنة عمان الصمت العربي الرسمي حيال الاتفاق؛ إذ هنأت القاهرة والمنامة ومسقط، في بيانات رسمية، أبوظبي بالخطوة.

ويأتي إعلان اتفاق التطبيع بين تل أبيب وأبوظبي، تتويجا لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين البلدين.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا