آخر الأخبار

وقفة في بيروت تطالب بنزع السلاح "غير الشرعي"

بيروت- الأناضول السبت، 19 سبتمبر 2020 08:13 م بتوقيت غرينتش

خرج لبنانيون في وقفة احتجاجية في العاصمة اللبنانية بيروت، السبت، لمطالبة الجيش بتنفيذ القرار الدولي الخاص بنزع "السلاح غير الشرعي" في البلاد.

ونظم الناشطون الوقفة أمام مقر وزارة الدفاع شرق بيروت.

 

ومن اللافتات التي حملها الناشطون: "لا للدويلة داخل الدولة"، و"لا للسلاح غير الشرعي"، و"نعم لترسيم الحدود وضبطها".

ووجهوا كلمة لقائد الجيش جوزيف عون، طالبوا فيها بوضع خطة عملية على مراحل لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1559، بشكل كامل، خاصة في شقه المتعلق بجمع السلاح.

 

اقرأ أيضا: لبنانيون يطالبون بنزع سلاح حزب الله وحصره بيد الجيش

ويدعو قرار مجلس الأمن رقم 1559، الصادر في أيلول/ سبتمبر 2004، إلى نزع سلاح "المليشيات اللبنانية".

وأضاف النشطاء في رسالتهم: "نعتبر الجيش اللبناني رمز الاستقرار والحصن المنيع الذي يحمي البلاد، وضامن السلم الأهلي في وجه التحديات والأخطار"، محذرين من أن الفئات التي تملك السلاح (غير النظامي) باتت تمنع الاستقرار وتهيمن على الحريات.

وأكدوا ضرورة العمل على حصر السلاح والأمن بمؤسسات الدولة، والسيطرة الكاملة على الحدود البرية والبحرية للبلاد.

 

اقرأ أيضا: بومبيو يمتدح جهود ماكرون في لبنان ويهاجم أسلحة حزب الله

وتابعوا بأن "الأوضاع الاقتصادية المزرية التي وصلنا إليها هي شكل من أشكال العنف الذي أدت إليه مخططات من يحاولون الهيمنة على البلاد".

يشار إلى أن سلاح حزب الله يثير جدلا في لبنان، بين أطراف مؤيدة بدعوى "مواجهة الاحتلال الإسرائيلي"، ومن يعتبره "غير شرعي"، ويطالب بحصر السلاح بيد الدولة فقط.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا