آخر الأخبار

أميبا "آكلة للدماغ" تحول جزءا من دماغ بستاني إلى سائل

لندن- أحمد حسن السبت، 26 سبتمبر 2020 01:10 ص بتوقيت غرينتش

أفاد أطباء في الولايات المتحدة، أن رجلا توفي بعد إصابته بأميبا حولت جزءا من دماغه إلى سائل. ويعتقد أنه ربما قد يكون قد أصيب بالأميبا بعد تعرضه لتربة ملوثة في أثناء زراعة النباتات.

الرجل البالغ من العمر 82 عاما توفي بعد أكثر من أسبوع في المستشفى، وبعد تشريح الجثة ظهر أن سبب الوفاة هو التهاب الدماغ الحُبيبي الأميبي، وهو التهاب نادر يصيب الدماغ والحبل الشوكي، وينتج عادة من نوع من أنواع الأميبا تسمى الشوكميبة.

ونشر مات شيميل وإيشان ميهتا من جامعة إيموري في أتلانتا تقريرا في صحيفة الطب الإنجليزية الجديدة يفصلان الحالة. وفق مجلة "نيوزيوك".

الرجل وصل إلى قسم الطوارئ بعد أن شعر بالضعف في الأسبوعين الماضيين، وكان قد عانى سابقا من نوع من أنواع سرطان الدم، لكنه ظل في حاله مستقرة لأكثر من عقد من الزمن، وبعد أن تم إدخاله إلى المستشفى أصبح يعاني من ضعف في الجانب الأيمن. أظهر فحص التصوير بالرنين المغناطيسي وجود خلل في الفص الجبهي الأيسر من دماغه.

تم علاجه من التهاب السحايا الجرثومي والفطري والفيروسي، ومع ذلك ساءت حالته وبدأ يعاني من النعاس باستمرار ويعاني من نوبات. أظهر التصوير بالرنين المغناطيسي بعد يومين وجود آفة كبيرة في الفص الدماغي، وتوفي بعد تسعة أيام من وصوله إلى المستشفى.

وأظهر تشريح الجثة "نخر سائل" في جزء من دماغه. ووفقا لـ"ScienceDirect" هذا هو المكان الذي تصبح فيه الأنسجة المصابة أكثر ليونة، وتصل إلى نقطة "تتحول فيها إلى مادة تشبه الباستيل أو كتل مائية". كما أظهر تشريح الجثة أنواع الشوكميبة، التي أثبتت وجود التهاب الدماغ الحُبيبي الأميبي.

ووفقا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، يتعرض معظم الناس للشوكميبة في مرحلة ما من حياتهم دون أن يصابوا بالمرض. ويميل التهاب الدماغ الحبيبي الأميبي إلى التطور عند الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.

المرض الأكثر شيوعا الذي يتطور من عدوى الشوكميبة هو التهاب القرنية الشوكميبي، وهذه العدوى في العين يمكن أن تؤدي إلى تلف دائم في الرؤية والعمى.

الأميبا المعروفة بالشوكميبة هي أميبا آكلة للدماغ وموجودة في مصادر المياة العذبة التي تهاجم الجهاز العصبي المركزي، مسببة التهابا وتدميرا للدماغ والبطانة.

يميل الأشخاص الذين يصابون بالتهاب الدماغ الحبيبي الأميبي الناتج عن عدوى الشوكميبة إلى التشخيص، إما في مراحل متقدمة من المرض أو بعد الوفاة عن طريق تشريح الجثة.

وكتب شيميل وميهتا في التقرير: "هذه العدوى النادرة للجهاز العصبي المركزي التي تسببها الأميبات، وخاصة أنواع الشوكميبة، هي عادة ما تكون قاتلة.. الأميبا تنتقل من خلال ملامسة التربة أو المياة العذبة، ومن خلال التحدث مع زوجة المتوفى تبين أنه فقط تعرض للتربة من خلال صيانة النباتات المحفوظة في أصيص".


أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا