آخر الأخبار

حمدوك يرفض رفع السودان من قائمة رعاة الإرهاب مقابل التطبيع

لندن- عربي21 السبت، 26 سبتمبر 2020 12:55 م بتوقيت غرينتش

قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، السبت، إن بلاده ترفض ربط حذفها من قائمة أمريكية للدول الراعية للإرهاب مقابل تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي.


وإدراج السودان في تلك القائمة يعرقل حصوله على تمويل ومساعدات أجنبية لدعم اقتصاده.


وقالت مصادر قبل أيام إن مسؤولين أمريكيين أشاروا في محادثات مع وفد سوداني إلى أنهم يريدون من الخرطوم محاكاة نموذج الإمارات والبحرين وإقامة علاقات مع الاحتلال.


وقال حمدوك إنه قال لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو خلال زيارة الشهر الماضي إن من الضروري الفصل بين رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية وتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

 

وأضاف أمام مؤتمر في الخرطوم لمناقشة الإصلاحات الاقتصادية أن ملف العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي يحتاج إلى نقاش مجتمعي متعمق.

 

وقال رئيس المجلس السيادي في السودان الفريق عبد الفتاح البرهان، السبت، إن أمام البلاد فرصة لرفع اسمها من لائحة الدول الراعية للإرهاب.

 

ولم يكشف البرهان عن طبيعة هذه الفرصة، وذلك خلال كلمة له في المؤتمر الاقتصادي القومي الذي انعقد اليوم في الخرطوم.

 

وشدد البرهان على أهمية اغتنام هذه الفرصة لإصلاح النظام الاقتصادي وخروج البلاد من الأزمات التي تمر بها. 

 

ويمثل التضخم المستشري في السودان وتراجع قيمة العملة أكبر تحد لاستقرار الحكومة الانتقالية بقيادة حمدوك والتي تحكم البلاد مع الجيش منذ الإطاحة بالبشير.

 

اقرأ أيضا: منع إقامة مؤتمر بالخرطوم لجمعية "صداقة سودانية إسرائيلية"

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا