آخر الأخبار

تجدد المواجهات بين الجيش اليمني والحوثيين في الضالع

القاهرة- الأناضول الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 09:05 ص بتوقيت غرينتش

تجددت المواجهات بين الجيش اليمني ومليشيات الحوثي، في محافظة الضالع.


وذكر موقع "سبتمبر نت" الناطق باسم القوات المسلحة اليمنية، أن "وحدات من الجيش نفذت عمليات إغارة ناجحة (الثلاثاء) على عدد من مواقع الحوثيين في جبهة الفاخر غربي مديرية قعطَبة شمال الضالع".


وأكد الموقع سقوط قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين خلال عمليات الجيش.


وأشار إلى "لجوء الحوثيين إلى زرع الألغام والعبوات الناسفة في محيط مواقعهم والمناطق المجاورة لإعاقة أي تقدم نحوها، ما يتسبب في وقوع قتلى وجرحى من المدنيين".


وبحسب موقع الجيش الوطني فقد "باتت عناصر الحوثيين المتمركزة في جبهة الفاخر تتهاوى تحت الضربات المحكمة للقوات، وأصبحت في موقع الدفاع، وغير قادرة على تحقيق أي هدف لها".


وجاءت المواجهات بعد يومين من هجوم واسع نفذته قوات الحكومة الشرعية على مواقع للحوثيين في جبهة مريس بمديرية قعطبة شمال الضالع، حققت خلاله تقدما في قرى محقن وبيت مدرة وخارم والعرفاف، بحسب ما أفاد به حينها مصدر عسكري.

 

إلى ذلك اتهم الجيش اليمني مليشيا الحوثي، الثلاثاء بـ"إعدام ثلاثة جنود عقب اختطافهم في مديرية دمت شمال محافظة الضالع".


من جهته قال موقع "المسيرة" التابع لجماعة أنصار الله الحوثية إن الجماعة رصدت 332 خرقاً بمحافظة الحديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، قامت بها قوات التحالف العربي.

اغتيال ضابط في عدن

 

من جهة أخرى تحدثت وسائل إعلام عن ضابط يمني في مدينة عدن.

 

وأكد مصدر أمني، الأربعاء، اغتيال ضابط يمني برتبة ملازم، يدعى ناصر الفضلي، بواسطة مسلحين في مديرية المنصورة بمدينة عدن، في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء.

 

وأفاد المصدر بأن مسلحين مجهولين على متن دراجة نارية أطلقوا النار على الفضلي في تقاطع حي الكثيري، وأردوه قتيلا، قبل أن يلوذوا بالفرار. 


والقتيل ناصر الفضلي خريج كلية الملك فهد الأمنية برتبة ملازم أول.

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا