آخر الأخبار

WSJ: الدراسة عن بعد تهدد الذكور بشكل خاص

لندن- عربي21 الإثنين، 30 نوفمبر 2020 10:59 ص بتوقيت غرينتش

سلط تقرير لصحيفة "وول ستريت جورنال" على نتائج أبحاث خلصت إلى أن الأطفال الذكور هم الأكثر تضررا من التعليم عن بعد، الرائج حاليا جراء جائحة فيروس كورون المستجد.

 

وكانت الدراسات تتحدث بالفعل عن تقدم للفتيات بشكل عام، وخاصة في المناطق الريفية والأقل دخلا، قبل الجائحة، لكن هذه الفجوة يتوقع أن تزداد حاليا.

 

اقرأ أيضا: "يونيسف" تحذر: جيل كامل من الأطفال مهدد بسبب بكورونا


ونقل التقرير عن الباحثة، روز أوديا، قولها: "أتوقع أن يؤدي التعلم عن بعد إلى توسيع فجوة التحصيل الحالية بين الذكور والإناث"، على افتراض أن التعلم عن بعد يتطلب قدرا أكبر من "الضمير" والاهتمام الذاتي، مقارنة بحضور الفصول الدراسية.

 

ووجد الباحثون أن الطلاب تضرروا بشكل خاص في الرياضيات، مع فقدان الاهتمام الشخصي من الأساتذة وتراجع الحوافز.

 

وتوضح الدراسات أن الذكور يواجهون اضطرابات تؤثر على تحصيلهم الدراسي أكثر من البنات، بما في ذلك فرط الحركة ونقص الانتباه، وأمراض التوحد وتأخر النمو، وهو ما يتفاقم في ظل غياب الرعاية الخاصة والأجواء المحفزة على الانضباط والتركيز الموجودة في المدارس.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا

6 نصائح لإعداد طفلك لمهن المستقبل 12/2/2020 9:20:13 PM بتوقيت غرينتش