آخر الأخبار

أردوغان ينتقد عقوبات أمريكا ويؤكد المضي نحو "ريادة دفاعية"

لندن- عربي21 الأربعاء، 16 ديسمبر 2020 12:10 م بتوقيت غرينتش

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بشدّة، عقوبات الولايات المتحدة على بلاده، مشددا على أن أنقرة سترد بتسريع خطواتها نحو "ريادة دفاعية".

 

وفي كلمة، الأربعاء، قال أردوغان إن العقوبات الأمريكية الجديدة هي "اعتداء" على سيادة تركيا، إذ تأتي على خلفية سعي أنقرة لحيازة منظومة دفاع جوية فعالة، ولجوئها إلى "أس400" الروسية بعد رفض واشنطن بيع "الباتريوت".

 

واستهجن الرئيس التركي العقوبات بشدة، لا سيما أن بلاده عضو في حلف شمال الأطلسي "الناتو" جنبا إلى جنب مع الولايات المتحدة.

 

وقال: "منذ عام 2017 لم تعاقب أي دولة بموجب قانون مكافحة الإرهاب (العقوبات الأمريكية)، ويطبق علينا لأول مرة".

 

وشدد أردوغان على أن العقوبات تدفع بلاده نحو الوقوف بصف الأطراف التي تستهدفها واشنطن بالعقوبات.

وعرض الرئيس التركي مقطعا لتجربة إطلاق منظومة "حصار-1" محلية الصنع للدفع الجوي منخفض الارتفاع.

 

اقرأ أيضا: هكذا علق وزير الداخلية التركي على العقوبات الأمريكية

 

— TRT عربي (@TRTArabi) December 16, 2020

 

الناتو يرفض

 

بدوره، عبر الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ عن أسفه لفرض الولايات المتحدة عقوبات على تركيا، قائلا إنه يجب تسوية الخلاف بطريقة مرضية.


واعتبر أن شراء تركيا منظومة صواريخ "إس-400 من روسيا قرار سيادي.

 

وفرضت الولايات المتحدة، الاثنين، عقوبات على تركيا، طالت مسؤولي الصناعات الدفاعية، وذلك على خلفية شراء أنقرة منظومة الدفاع الجوي الروسية "أس400".

وتُفرض العقوبات الأمريكية على تركيا وفق قانون معاقبة الدول المتعاونة مع خصوم الولايات المتحدة الأمريكية المعروفة بـ"كاتسا CAATSA"، والذي جرى تمريره في تموز/ يوليو 2017، ووقعه الرئيس دونالد ترامب، ليدخل حيز التنفيذ في 2018. 

وأفادت وزارة الخزانة الأمريكية، في بيان، بإدراج أسماء كل من رئيس مؤسسة الصناعات الدفاعية بالرئاسة التركية (SSB) إسماعيل دمير، ومسؤولي المؤسسة، مصطفى ألبر دنيز وسرحات غانش أوغلو وفاروق ييغيت، إلى قائمة العقوبات.

وأزالت الولايات المتحدة تركيا، رسميا، من برنامج المقاتلات الضاربة المشتركة من طراز أف35 في تموز/ يوليو 2019 بسبب قرار أنقرة شراء النظام الروسي المتقدم للدفاع الجوي.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا