آخر الأخبار

بايدن يلغي آخر قرار اقتصادي اتخذه ترامب بشأن الإمارات

واشنطن- رويترز الثلاثاء، 02 فبراير 2021 02:52 ص بتوقيت غرينتش

ألغى الرئيس الأمريكي، جو بايدن، آخر قرار اقتصادي اتخذه الرئيس السابق، دونالد ترامب، في آخر يوم من رئاسته بشأن الإمارات.

 

وأعلن البيت الأبيض، مساء الاثنين، أن بايدن يعتزم الإبقاء على الرسوم الجمركية على واردات الألمنيوم من الإمارات، موضحا أن رسوم الألومنيوم ستكون أكثر فاعلية في حماية المنتجين المحليين من "الحصة غير المختبرة" التي أعلنها ترامب.


وقال بايدن في بيان أصدره البيت الأبيض، الاثنين: "أرى أن من الضروري والمناسب في ضوء مصالح أمننا القومي أن نبقي في هذا الوقت على الرسوم الجمركية المطبقة على واردات الألمنيوم من الإمارات العربية المتحدة".

 

وقبيل تنصيب بايدن، أعفى ترامب الإمارات من رسوم جمركية تبلغ 10 بالمئة فُرضت على معظم واردات الألمنيوم في 2018.

 

وقال ترامب، في 20 كانون الثاني/ يناير، إنه سيستثني الإمارات من رسوم جمركية تبلغ عشرة بالمئة فُرضت على معظم واردات الألمنيوم في 2018، مضيفا أن البلدين توصلا إلى اتفاق حصص سيحد من واردات الألمنيوم.

 

وكان من المقرر أن يدخل الإعفاء حيز التنفيذ يوم الأربعاء.

 

ومنح ترامب الإعفاء بعد فترة وجيزة من إعلان الإمارات "شريكا أمنيا رئيسيا" وتوقيع اتفاق لبيع 50 طائرة مقاتلة من طراز إف-35.

وفي الأسبوع الماضي، قالت إدارة بايدن إنها ستعلق هذا الاتفاق مؤقتا وغيره من الاتفاقات لمراجعتها.

ولم يرد تعليق من السفارة الإماراتية في واشنطن.

ولم يتطرق بايدن إلى العلاقات الأشمل مع الإمارات أو مبيعات الأسلحة لكنه ركز على المشكلات في صناعة الألومنيوم الأمريكية، وهو قطاع ينظر إليه على أنه ضروري للأمن القومي.

وقال بايدن إن ترامب فرض الرسوم الجمركية لأول مرة في 2018 لإحياء منشآت الألومنيوم المتوقفة وفتح المصاهر والمصانع المغلقة وزيادة الإنتاج المحلي من خلال خفض اعتماد الولايات المتحدة على المنتجين الأجانب، مضيفا أن هذه الحاجة لا تزال قائمة.

وأضاف أن وزارة التجارة الأمريكية رفضت 32 من 33 طلب إعفاء من منتجين إماراتيين قبل قرار ترامب.

وقال البيت الأبيض إن البيانات الأمريكية أظهرت أيضا تراجعا بنسبة 25 بالمئة لواردات الألومنيوم من الإمارات بعد الرسوم، مقابل زيادة بنسبة 22 بالمئة لإنتاج الألومنيوم المحلي خلال عام 2019، قبل بدء جائحة فيروس كورونا.

 

وفي عام 2018، رفع ترامب قيمة الرسوم على واردات بلاده من الصلب والألمنيوم، لكنه عاد وألغاها عام 2019، ليرفعها مجددا في عام 2020.

 

وتعدّ الإمارات من أكبر المصدرين للألمنيوم الأولي للسوق الأمريكي، وبكميات كبيرة سنويا.

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا