آخر الأخبار

صواريخ غزة تنهمر على المستوطنات والاحتلال يقصف بالطيران

لندن- عربي21 الجمعة، 23 أبريل 2021 08:28 م بتوقيت غرينتش

أكثر من 15 صاروخا انطلقت من قطاع غزة باتجاه مستوطنات الاحتلال المحاذية للقطاع، في أعنف هجمات تشهدها المنطقة منذ فترة، فيما قصف الاحتلال الإسرائيلي بالطيران والمدفعية أهدافا للمقاومة داخل القطاع.

 

وأفادت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، أنه في "حوالي سبع ساعات، تم إطلاق ما لا يقل عن 18 صاروخا من غزة، اعترضت "القبة الحديدية" 4 منها فقط وسقط الباقي في مناطق مفتوحة"، مؤكدة عدم وقوع إصابات في صفوف المستوطنين. 

 

يأتي التصعيد الجديد تزامنا مع المواجهات الساخنة التي يخوضها المقدسيون في القدس المحتلة ضد المستوطنين وقوات الاحتلال الإسرائيلي.

 

وقصفت طائرات الاحتلال موقع فلسطين التابع للمقاومة شمال قطاع غزة، كما قصف  أرضا زراعية في منطقة المطار شرق رفح، واستهدف منطقة جبل الريس في حي التفاح شرق غزة ب3 صواريخ.

 

وحسب مراسل "عربي21" لم تعلن وزارة الصحة بغزة حتى اللحظة عن وقوع إصابات في صفوف المواطنين الفلسطينيين.

كما شهد القطاع العديد من المسيرات التضامنية مع المقدسيين، فيما تحدثت إصابة ثلاثة شبان غزيين بعد زحف متظاهرين صوب نقاط التماس مع الاحتلال الاسرائيلي بالقرب من موقع ناحال عوز شرق مدينة غزة نصرة ودعما لأهالي القدس، وفق وكالة "شهاب".

 

 

 

 

 

 

وكان المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء الجمعة إن ثلاثة صواريخ أطلقت من قطاع غزة تجاه الغلاف، حيث اعترضت القبة الحديدية صاروخاً واحداً فيما سقط الصاروخان الآخران في منطقة مفتوحة.

 

وكانت وسائل الإعلام العبرية أعلنت، مساء الجمعة، دوي صوت صفارات الإنذار في مستوطنات غلاف قطاع غزة.

 

وتحدثت عن إطلاق ثلاثة صواريخ باتجاه الغلاف من شرق خانيونس.


وقالت إنها أطلقت من غزة نحو مستوطنة إشكول، واثنان سقطا في مناطق مفتوحة، وواحد تم اعتراضه.

 

ويأتي الحديث عن ضربات صاروخية، في الوقت الذي تشهد فيه مدينة القدس احتجاجات واسعة ومظاهرات ضد الاحتلال الإسرائيلي واندلاع مواجهات.

 

وقصفت مدفعية الاحتلال الإسرائيلي، فجر السبت، موقعين جنوب ووسط قطاع غزة.


وقالت وكالة "وفا" الفلسطينية الرسمية إن دبابات الاحتلال المتمركزة خلف السياج الفاصل شرق القطاع فتحت نيران أسلحتها الرشاشة الثقيلة وأطلقت قذيفتين صوب أحد المواقع شرق محافظة خان يونس جنوب القطاع، كما استهدفت موقعا آخر شرق مخيم البريج وسط القطاع، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

 

فيما أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن قذيفتيْن صاروخيتيْن أطلقتا من القطاع نحو مستوطنات الغلاف حيث تم اعتراض قذيفة واحدة.

 

اقرأ أيضا: آلاف المقدسيين يتظاهرون بالأقصى ومواجهات مع الاحتلال
 

وسبق أن أصدرت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة، بيانا بشأن ذلك، اليوم الجمعة، قالت فيه إن القدس والأقصى خط أحمر وللمقاومة الكلمة الفصل.

 

وأضافت أن "قيادة الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة في حالة انعقاد دائم لمواكبة انتفاضة أبطال القدس وتغول الاحتلال".

وأكدت أن "المقاومة في كل أماكن تواجدها ليست بمنأى عن هبة أهلنا في القدس، وستكون للمقاومة وللغرفة المشتركة الكلمة الفصل والموقف الحاسم لردع العدو وسحق كبريائه".

وحذر البيان قادة الاحتلال "من أن يخطئوا التقدير، وليعلموا بأن المساس بعاصمتنا وشعبنا ومقدساتنا هو خط أحمر، سيكون له تداعيات كبيرة، وسيدفع العدو ثمنه غالياً".

ومنذ بداية شهر رمضان المبارك، تشهد مدينة القدس المحتلة هجمة إسرائيلية شرسة وغير مسبوقة، تستهدف المقدسيين إما بالملاحقة والاعتقال تارة، أو بالاعتداء الجسدي بالضرب والقمع وإلقاء القنابل والأعيرة المطاطية في شوارع المدينة وعند أبوابها، ومنع من الجلوس في باب العامود تارةً أخرى.

وأدت المواجهات والاعتداءات إلى إصابة عشرات المقدسيين، جراء إلقاء القوات الإسرائيلية القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية، ورش المياه العادمة، بالإضافة لاعتقال مجموعة منهم.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا