آخر الأخبار

الإمارات تتقدم لمشاركة الاحتلال استغلاله لغاز المتوسط

القدس المحتلة- رويترز الإثنين، 26 أبريل 2021 09:34 ص بتوقيت غرينتش

وقعت الإمارات اتفاقا أوليا لشراء حصة شركة إسرائيلية في حقل "تمار" للغاز الطبيعي، شرق البحر الأبيض المتوسط.

 

وأعلنت شركة "ديليك دريلينغ"، الاثنين، عن توقيع اتفاق غير ملزم لبيع حصتها في الحقل لـ"مبادلة للبترول" الحكومي بأبوظبي، مقابل 1.1 مليار دولار.


وبحسب "رويترز" فإن الصفقة، في حالة إتمامها، ستكون من الأهم منذ أن طبعت الإمارات علاقاتها مع الاحتلال، العام الماضي.


وحقل تمار للغاز أحد مصادر الطاقة الرئيسية للاحتلال، وهو قادر على إنتاج 11 مليار قدم مكعبة من الغاز كل عام، ويكفي ذلك لتغطية الكثير من السوق الإسرائيلية وكذلك الصادرات إلى مصر والأردن.

 

ويوصف الغاز الذي يتم إنتاجه من حقول شرق المتوسط لصالح الاحتلال بأنه "مسروق" من الفلسطينيين. 

 

اقرأ أيضا: حملة لـ"مقاطعة الإمارات" في "تويتر" تزامنا مع أحداث القدس


وتحوز "ديليك" حصة 22 بالمئة في الحقل الذي تديره "شيفرون"، وسيتطلب إتمام الصفقة موافقة وزارة الطاقة في حكومة الاحتلال، حيث يتوقع أن يتم ذلك بحلول نهاية أيار/ مايو المقبل.


وقال يوسي آبو، المدير التنفيذي لـ"ديليك دريلينغ"، إن من شأن الصفقة أن تمثل "تحالفا استراتيجيا في الشرق الأوسط بحيث يصبح الغاز الطبيعي مصدرا للتعاون في المنطقة".


وقالت "مبادلة للبترول"، وهي وحدة تابعة لشركة مبادلة للاستثمار المملوكة لحكومة أبوظبي، إن الصفقة المقترحة تتماشى مع استراتيجيتها في البحث عن استثمارات عالية الجودة تعزز محفظتها التي تعتمد على الغاز بما يتوافق مع أهدافها للتحول في مجال الطاقة.


وتبيع ديليك، التي تحوز أيضا حصة كبيرة في حقل الغاز الأكبر لوثيان والقريب من تمار، حصتها في تمار امتثالا لتحركات حكومية في اتجاه فتح السوق لمزيد من المنافسة.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا