آخر الأخبار

تقدير إسرائيلي: 3 قضايا خلافية كفيلة بتجدد القتال مع حماس

عربي21- عدنان أبو عامر السبت، 19 يونيو 2021 01:20 ص بتوقيت غرينتش

قال كاتب إسرائيلي؛ إنه "في أعقاب هجوم الجيش الإسرائيلي على أهداف حماس في أعقاب إطلاق البالونات الحارقة، تقدر الأوساط الإسرائيلية أنه في غضون أسابيع أو شهور قليلة، ستكون هناك حرب أخرى، أو على الأقل أيام قليلة من القتال".


وأضاف يارون أبراهام في مقاله على القناة 12، ترجمته "عربي21"، أن "هذا التقدير مرده إلى أن إسرائيل أعلنت بعد انتهاء حرب غزة الأخيرة أن "ما سيكون ليس كما كان"، ولكن وراء هذه الجملة أربع نقاط خلاف مع حماس، ربما تؤدي إلى مزيد من التصعيد".


وأكد أن "القضية الخلافية الأولى هي الأموال القطرية وتدخل السلطة الفلسطينية فيها، والبحث في كيفية تحويل هذه الأموال، فالحركة لا تريد تدخل السلطة، ويمكن الاستنتاج على الأرجح أن المسؤولية ستبقى على عاتق الأمم المتحدة بطريقة أخرى، على ألا يتم توزيع الأموال من خلال حقائب المال المألوفة، كما تطالب حماس بإعادة مساحة الصيد وإدخال السلع".


وأوضح أن "القضية الخلافية الثانية تتعلق بسياسة الرد الإسرائيلي على البالونات الحارقة التي تستهدف الحقول الزراعية في مستوطنات غلاف غزة، وهل تستطيع إسرائيل تطبيق قانون البالونات كقانون الصواريخ؛ لأنها تزعم أن البالونات النارية مثل المتفجرات والصواريخ، ولديها رغبة واضحة في تغيير المعادلة من الناحية العملية، وفي هذا الأمر هناك تفاهم كامل بين وزير الحرب بيني غانتس ورئيس الوزراء نفتالي بينيت، وتنسيق كامل، في الأقل في الوقت الحاضر".


وأشار إلى أن "القضية الخلافية الثالثة هي مسألة الأسرى والمفقودين، حيث تصر إسرائيل على أنها جزء من مفاوضات إعادة إعمار قطاع غزة، وتريد حماس ترك هذا الموضوع جانبا، والتوصل إليه لاحقا من خلال صفقة فردية بشأن تبادل الأسرى، وإطلاق سراحهم".


وأكد أن "رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي لديه تقييم أمني عسكري للوضع، يفترض فيه أن الجيش الإسرائيلي سيزيد من استعداده لمجموعة متنوعة من السيناريوهات، بما في ذلك استئناف الأعمال العدائية في مواجهة العمليات المستمرة في قطاع غزة".


أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا