آخر الأخبار

خلاف إسرائيلي إزاء الموقف الروسي من استمرار الهجمات بسوريا

عربي21- عدنان أبو عامر السبت، 31 يوليو 2021 12:31 م بتوقيت غرينتش

قال جنرال إسرائيلي إن "الروس يريدون ضمان حكم الأسد في سوريا، ولذلك فإن الحكم على التقارير التي تفيد بأن روسيا أحبطت الهجمات الإسرائيلية في سوريا مسألة بحاجة إلى مزيد من التوازن".


وأضاف إيتان بن إلياهو قائد سلاح الجو الأسبق في حوار مع صحيفة معاريف، ترجمته "عربي21" أن "هناك تنسيقا إسرائيليا مع الروس تقريبا في الوقت الحقيقي، لا سيما في جميع الهجمات التي يتم تنفيذها في سوريا، وهي لا تخفى على الروس، لاسيما إن كانت تستهدف هذه الهجمات التدخل الإيراني، ونقل الأسلحة الإيرانية إلى حزب الله وسوريا".


وأوضح أن "سلاح الجو الإسرائيلي لا يزال قادرًا على القيام بهجماته في سوريا بشكل مرضٍ، لكن يجب أن نستمر في الحوار مع الروس للسماح بأكبر قدر ممكن من هذه الهجمات، الأمر الوحيد والمهم هو الحوار المباشر مع الروس".


تال ليف-رام الضابط الإسرائيلي زعم أنه "لا تغيير في موقف روسيا من الهجمات الإسرائيلية في سوريا، لكن إسرائيل مقتنعة بأن روسيا لا تساعد سوريا في اعتراض الهجمات الإسرائيلية على أراضيها، والدليل على ذلك أن سوريا لا تستخدم أنظمة الاعتراض الروسية المتطورة ضد هذه الهجمات".


وأضاف في تقرير بصحيفة معاريف، ترجمته "عربي21" أنه "بعكس المنشورات السابقة، تعتقد المؤسسة العسكرية الإسرائيلية أنه لا تغيير في سياسة روسيا تجاه الأنشطة المنسوبة لسلاح الجو الإسرائيلي في الأراضي السورية، رغم ما نسب لجنرال روسي عن مساعدة الجيش السوري في إحباط الضربات الجوية الإسرائيلية".

 

اقرأ أيضا: صحيفة إسرائيلية: روسيا تغير القواعد في سوريا وتحبط هجماتنا

وأشار إلى أن "طائرات سلاح الجو الإسرائيلي عندما تهاجم الأراضي السورية، تعترضها أنظمة أسلحة سورية قديمة نسبيًا مثل Sa5، لكن الأنظمة الروسية المتقدمة التي تشكل تهديدًا أكبر بكثير لطائرات القوات الجوية، مثل S300 التي ينشرها الروس في سوريا، ويسيطرون عليها بشكل كامل، لا يوافقون على استخدامها ضد الطائرات الإسرائيلية".


وأوضح أن "المؤسسة العسكرية الإسرائيلية مقتنعة بعدم وجود أي تغيير في السياسة الروسية داخل الأراضي السورية، فصحيح أن السوريين استخدموا في بعض الأحيان أنظمة أسلحة روسية، لكن على أية حال، فإن الجيش الروسي لا يساعد سوريا باستخدام الأنظمة المتطورة ضد أهداف إسرائيلية".


وكشف النقاب أنه "في المناقشات وتقييمات الوضع الداخلي التي أجريت في الجيش الإسرائيلي، فقد خرج كبار الجنرالات باستنتاج مفاده عدم وجود تغيير على الأرض، ولم يكن القصد من المنشورات الأخيرة نقل رسالة لإسرائيل مفادها أن الروس يفقدون صبرهم تجاهها".


وأشار إلى أن "المؤسسة العسكرية الإسرائيلية تعتقد أن الروس يفهمون جيدًا أن الوضع في سوريا معقد للغاية، وقد يفضلون عدم قيام إسرائيل بتلك الهجمات، لكن من ناحية أخرى فإن مصالحهم تكمن في منع تمركز إيران وحزب الله في سوريا، والخلاصة أن حرية إسرائيل في العمل في سوريا لم تتغير في الأشهر الأخيرة، وستواصل العمل على أراضيها وفقًا لمصالحها الأمنية، وجهودها لإبقاء إيران خارج المنطقة".

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا