آخر الأخبار

بيان دولي: على طالبان السماح للراغبين بمغادرة البلاد

لندن – وكالات الإثنين، 16 أغسطس 2021 01:35 ص بتوقيت غرينتش

قالت وزارة الخارجية الأمريكية في وقت متأخر الأحد؛ إن أكثر من 60 دولة أصدرت بيانا مشتركا، يشدد على ضرورة فتح المجال أمام الأفغان والأجانب الراغبين في الخروج من أفغانستان، وإبقاء المطارات والمعابر الحدودية مفتوحة.


وقالت الحكومة الأمريكية وأكثر من 60 دولة منها أستراليا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وجمهورية كوريا وقطر والمملكة المتحدة في بيان مشترك؛ إن من "يتولون مواقع السلطة في أنحاء أفغانستان يتحملون المسؤولية والمساءلة، فيما يخص حماية الأرواح والممتلكات واستعادة الأمن والنظام على الفور".


وأضاف البيان؛ "إن الشعب الأفغاني يستحق أن يعيش في سلام وأمن وكرامة. المجتمع الدولي مستعد لمساعدتهم".

 

من جانبه، قال المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة طالبان الأفغانية؛ إن الحركة لا تريد أن تعيش في عزلة وترغب في بناء علاقات مع المجتمع الدولي.

 

اقرأ أيضا: طالبان: البعثات الدبلوماسية آمنة وهروب غني لم يكن متوقعا

وأضاف المتحدث محمد نعيم في تصريح لتلفزيون الجزيرة، أن طالبان لديها قنوات اتصال مع دول أجنبية وترغب في تنمية هذه القنوات.


وأوضح قائلا: "ندعو كل الدول والكيانات إلى الجلوس معنا لتسوية أي مشكلات".


وقال نعيم؛ إن الحركة تحترم حقوق المرأة والأقليات وحرية التعبير في ضوء الشريعة الإسلامية.

 

وطمأنت الحركة المجتمع الدولي بشأن البعثات الدبلوماسية، مؤكدة أنها لن تتعرض للدبلوماسيين، وأنها ستكفل لهم الحماية الضرورية.

وقال المتحدث؛ إن الحرب انتهت في أفغانستان، وإن نوع الحكم وشكل النظام في أفغانستان سيتضح قريبا.

وقال نعيم لقناة الجزيرة: "نطمئن الجميع أننا سنوفر الأمان للمواطنين والبعثات الدبلوماسية. نحن مستعدون للحوار مع جميع الشخصيات الأفغانية، وسنكفل لهم الحماية الضرورية".

 

ترحيب إيراني

 

ورحب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الأحد، بتشكيل مجلس تنسيق أفغاني، للإشراف على انتقال السلطة في البلاد.

وأعرب ظريف في تغريدة عبر تويتر، عن أمله في أن يؤدي تنسيق المجلس إلى "الحوار والانتقال السلمي للسلطة" في الدولة التي مزقتها الحرب.

وقال الوزير الإيراني؛ إن "العنف والحرب مثل الاحتلال لا يحلان المشاكل أبدا"، مؤكدا أن بلاده "مستعدة لمواصلة جهود إرساء السلام".

وجاءت تصريحات ظريف عقب إعلان الرئيس الأفغاني السابق، حامد كرزاي، تشكيل مجلس التنسيق، لضمان انتقال سلس للسلطة، بعد مغادرة الرئيس الحالي أشرف غني البلاد.

حذر باكستاني

 

في وقت سابق، قال وزير الخارجية الباكستاني، شاه محمود قريشي؛ إن بلاده ستعترف بحكومة طالبان الأفغانية، عندما يحين الوقت المناسب، وذلك وفق الاتفاقات الدولية والحقائق على أرض الواقع.


وأضاف في تصريحات صحفية، الأحد، بالعاصمة إسلام أباد، أنهم يرغبون بعلاقات جيدة مع الجارة أفغانستان.


وأوضح أنهم سيناقشون المسألة الأفغانية قريبا مع الدول الجارة مثل الصين، وإيران، وأوزبكستان وتركمانستان والهند. 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا