آخر الأخبار

اقتحام للأقصى.. وحملة اعتقالات بالضفة شملت زوجة أسير محرر

لندن- عربي21 الثلاثاء، 31 أغسطس 2021 07:01 ص بتوقيت غرينتش

بدأ مستوطنون يهود اقتحاما للمسجد الأقصى، صباح الثلاثاء.

ووثقت حسابات دخول المستوطنين بحماية جنود الاحتلال الإسرئيلي باحات المسجد.

 

وأفاد مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني في تصريح خاص لـ"عربي21"، أن "عدد المتطرفين المقتحمين للمسجد الأقصى المبارك اليوم الثلاثاء في الفترة الصباحية، بلغ 136 متطرفا، بينهم سائحون وطلاب وعناصر من شرطة الاحتلال"، منوها أن هذه الاقتحامات تتم بحماية القوات الخاصة التابعة لجيش الاحتلال.

مستوطنون يقتحمون #المسجد_الأقصى المبارك قبل قليل بحماية من شرطة الاحتلال. pic.twitter.com/TEodnaiQZu

— شبكة قدس الإخبارية (@qudsn) August 31, 2021

 

من جهة أخرى شنّت قوّات الاحتلال الإسرائيلي، فجر وصباح يوم الثلاثاء، حملة مداهمات واعتقالات في مناطق متفرّقة بالضفّة الغربيّة المحتلّة، شملت زوجة أسير محرر.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن مصادر أمنية ومحلية قولها إن قوات الاحتلال داهمت بلدة دورا في الخليل واعتقلت هيام الرجوب زوجة الأسير سليم يوسف الرجوب، واقتحمت مخيم العروب شمال المحافظة واعتقلت أربعة فلسطينيين، واقتادتهم إلى جهة غير معلومة.

قوات الاحتلال تعتقل السيدة هيام الرجوب زوجة الأسير سليم الرجوب من منزلها في مدينة دورا جنوب #الخليل فجر اليوم. pic.twitter.com/eGsAvjLSnc

— شبكة قدس الإخبارية (@qudsn) August 31, 2021

 

وفي غضون ذلك، نصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية في عدة أحياء بمدينة الخليل، وعلى مداخل بلدتي سعير وحلحول، وأوقفت المركبات وفتشتها ودققت في بطاقات الفلسطينيين، ما تسبب في إعاقة مرورهم.

واعتقلت قوات الاحتلال فجر الثلاثاء ثلاثة شبان من بيت لحم، وسلّمت رابعا بلاغا لمراجعة مخابراتها.

وفي رام الله والبيرة، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فتى وثلاثة شبان.

وفي طوباس، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابا من بلدة طمون جنوبا، بعد دهم منزل ذويه وتفتيشه.

وفتشت تلك القوات منزل الأسير المحرر جمال محمد بني عودة.

وكانت مواجهات قد اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت الرصاص الحي والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع، ولم يبلغ عن إصابات.


من جهة أخرى أخطرت سلطات الاحتلال، بوقف العمل في مسجد ومنزلين مأهولين وآخر قيد الإنشاء وجدران استنادية، في بلدة نحالين قضاء بيت لحم.

وأفاد نائب رئيس مجلس بلدي نحالين هاني فنون، بأن الاحتلال أخطر، الاثنين، بوقف البناء في مسجد قيد الإنشاء، وكذلك في منزلين اثنين مأهولين يقعان في منطقة "قرنة الدعمس"، حيث تعود ملكية المنزلين للفلسطينيين محمد هاني عوض وشادي أحمد زايد، ومساحة كل منهما 130 مترا مربعا.

وأكد فنون أنه تم أيضا إخطار بهدم منزل قيد الإنشاء وتبلغ مساحته أيضا 130 مترا مربعا، وجدران استنادية في منطقة "وادي المربى"، وذلك بحجة عدم الترخيص.

وتتعرض قرى نحالين وحوسان والجبعة ووادي فوكين إلى تهديد الابتلاع الاستيطاني وخنق المدن الرئيسية الخمس في المحافظة.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا