آخر الأخبار

وقفات فلسطينية مساندة للأسرى.. وإصابات بمواجهات (شاهد)

لندن- عربي21 الأربعاء، 08 سبتمبر 2021 05:12 م بتوقيت غرينتش

خرجت الجماهير الفلسطينية مساء الأربعاء، في وقفات احتجاجية مساندة للأسرى داخل سجون الاحتلال، بمدينة القدس المحتلة والضفة الغربية وقطاع غزة.


وتظاهر فلسطينيون عند باب العامود بالقدس المحتلة، وذلك بعد صلاة العشاء، نصرة للأسرى، وفي رام احتج فلسطينيون عند داور المنارة الساعة السابعة مساء بتوقيت فلسطين.

 

وذكرت جمعية الهلال الأحمر أن 3 إصابات وقعت، خلال مواجهات مع الاحتلال في باب العامود بالقدس المحتلة.


وجرت احتجاجات مماثلة في نابلس وطولكرم وبيت لحم وجنين ومحافظات غزة.

 

 

وأشار الهلال الأحمر إلى أن طواقمه تعاملت مع 60 إصابة بالغاز المسيل للدموع، بينهم 3 صحفيين في حوارة بنابلس، وذلك إثر مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي.

 

وفي بلدة بيتا والتي تشهد فعاليات "إرباك ليلي" متواصلة، أصيب فلسطيني بالرصاص الحي في القدم بنيران الاحتلال الإسرائيلي، إلى جانب إصابة أخرى بالرصاص المطاطي بالقدم.

 

 

وفي وقت سابق، أفادت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية بأن "قسم 6 في سجن النقب الصحراوي يتعرض لهجمة بشعة، بعد اقتحامه من وحدات خاصة مدججة بالسلاح والكلاب البوليسية، ومدعمة بعدد كبير من جنود الاحتلال الذين استدعوا بشكل عاجل من قاعدة عسكرية قريبة، ورافقتهم سيارات إسعاف".


وأشارت الهيئة في بيان، إلى أن قوات الاحتلال تقوم بتكبيل أيدي وأرجل المعتقلين، ويلقون بهم خارج القسم ويباشرون بالاعتداء عليهم، ورد الأسرى على ذلك بإحراق 7 غرف وإشعال النيران فيها.


وطالبت المجتمع الدولي ومؤسساته وفي مقدمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بالتحرك الفوري لوضع حد للنازية الإسرائيلية التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال، ووحدات القمع في هذه اللحظات في سجن النقب الصحراوي.

 

اقرأ أيضا: الأسرى يعلنون النفير العام لمواجهة قمع الاحتلال.. فصائل تحذر


وحذرت الهيئة من هذا الصمت الدولي المعيب، وقالت إن "استمرار التصعيد بهذا الشكل يعني حربا حقيقية داخل السجون والمعتقلات، والمساس بحياة أسرانا لن يقابل إلا بمواجهة حقيقية ترتقي إلى مستوى الأحداث داخل السجون وخارجها، ولن نقبل بتحويل أسرانا إلى فريسة لتغطية حكومة الاحتلال وأجهزتها العسكرية على انكسارها أمام بطولة وعزيمة 6 أسرى، كسروا المنظومة الأمنية لأكثر سجن تغنت بتحصيناته إدارة السجون".

 

وأشارت الهيئة إلى أن الاقتحامات والعقوبات طالت الأسرى في معظم السجون والمعتقلات، والأمور تتجه نحو مزيد من العمل العنصري الانتقامي وبتوجيهات ودعم سياسي وعسكري إسرائيلي، لذلك على فصائل العمل الوطني والإسلامي وكافة المؤسسات العاملة في مجال الأسرى وعموم الشعب، التحرك الفوري لنصرة الأسرى وعدم إعطاء الاحتلال الفرصة للتفرد بهم.

 

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا