آخر الأخبار

مخاوف إسرائيلية من تصعيد بالأقصى بسبب "الصلاة الصامتة"

غزة- عربي21- أحمد صقر الإثنين، 18 أكتوبر 2021 07:14 ص بتوقيت غرينتش

كشفت وسائل الإعلام العبرية، عن مخاوف لدى جهاز الأمن الإسرائيلي من "اشتعال" مدينة القدس المحتلة في حال قام يهود باقتحام المسجد الأقصى المبارك والصلاة بداخله.

تحذير جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، جاء في اجتماع بمكتب وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومر بار ليف أمس، من أجل "تلخيص فترة الأعياد اليهودية الأخير، وإدارة الأمور في الحرم القدسي". 

وأوضح موقع صحيفة "معاريف"، أن "ممثلي "الشاباك" في الاجتماع، أعربوا عن مخاوفهم من "سيناريو متطرف" يتمكن من خلاله يهود من النجاح في الدخول إلى مكان الصلاة بالمسجد الأقصى، ما يؤدي إلى استفزاز المشاعر (المسلمين) واشتعال المكان بالموجهات". 

وشارك في الاجتماع، كل من قائد شرطة الاحتلال يعكوف (كوبي) شبتاي، قائد منطقة القدس دورون تورغمان، إضافة لممثلين عن وزارة الخارجية ومجلس الأمن القومي وجهاز "الشاباك". 

وخلال الاجتماع، عرض أمام الوزير بار ليف "الوضع المعتاد والقائم" في كل ما يتعلق بصلاة المسلمين و"صلاة اليهود" كما "أقرته الحكومة الإسرائيلية عام 1967، والذي بموجبه اليهود يؤدون الصلاة أمام حائط البراق".

 

اقرأ أيضا: كمال الخطيب لعربي21: يجب مراجعة أداء أوقاف القدس (شاهد) 


وبحسب "هذا الوضع القائم في الحرم القدسي، فإنه سيكون مفتوحا للزيارة (اقتحامات اليهودي) لغير المسلمين، لكن ليس للصلاة".

وفي ظل تحذيرات "الشاباك"، أكد وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، أنه "توجد مصلحة واضحة لإسرائيل في استمرار الحفاظ على التعاون مع الوقف الأردني". 

وتعصف العديد من الأخطار بالمسجد الأقصى المبارك، خاصة بعد سماح محاكم الاحتلال الإسرائيلي لليهود بأداء "صلوات صامتة" داخل المسجد الأقصى، ما تسبب في غضب شعبي كبير، ومطالبات عدة للأردن بالتحرك العملي بصفته صاحبة الوصاية الهاشمية، إضافة لضرورة إعادة تقييم أداء دائرة الأوقاف الإسلامية المشرفة على إدارة شؤون المسجد الأقصى المبارك والتي تتبع وزارة الأوقاف الأردنية. 

اقرأ المزيد: أوقاف القدس: محاكم الاحتلال لم تتراجع عن "الصلوات الصامتة" 

ورغم المزاعم الإسرائيلية بتجميد أو إلغاء قرار "الصلوات الصامتة" لليهود في الأقصى، أكد المدير العام لدائرة الأوقاف الشيخ محمد عزام الخطيب في تصريح سابق لـ"عربي21"، أنه "لا يوجد أي قرار بإلغاء "الصلوات الصامتة" في المسجد الأقصى المبارك من قبل المحكمة المركزية الإسرائيلية". 

يشار إلى أن اقتحامات المستوطنين الإسرائيليين مستمرة للمسجد الأقصى المبارك، تحت حماية قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي الخاصة المدججة بالسلاح، ويتخلل تلك الاقتحامات التي تتم بقوة السلاح والاحتلال أداء صلوات وطقوس تلمودية داخل باحات المسجد الأقصى.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا