آخر الأخبار

الصدر يبدأ مشاورات لتشكيل حكومة "أغلبية وطنية" بالعراق

بغداد- وكالات الجمعة، 05 نوفمبر 2021 11:26 ص بتوقيت غرينتش

بدأ الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، سلسلة لقاءات مع ممثلي كتلتين شيعية وسنية، في مستهل مناقشات تشكيل حكومة "أغلبية وطنية" بالعراق.


وعلى مدى يومي الخميس والجمعة، التقى الصدر رئيس البرلمان السابق ورئيس تحالف "تقدم" (السني) محمد الحلبوسي، ورئيس تيار "الحكمة الوطني" (الشيعي) عمار الحكيم، وفق بيان وتغريدة.


وجاء تحالف "الكتلة الصدرية"، في صدارة الفائزين في الانتخابات البرلمانية المبكرة بواقع 73 مقعدا من أصل 329.

 

والجمعة، قال عمار الحكيم، في تغريدة عبر حسابه على تويتر: "بحثنا خلال استقبالنا مقتدى الصدر مستجدات الأوضاع في العراق، ونتائج الانتخابات الأخيرة، واستحقاقات المرحلة القادمة".

 

(@Ammar_Alhakeem) November 5, 2021

 


فيما أوضح بيان صادر عن مكتب الحلبوسي، مساء الخميس، أن لقاء جرى بين الصدر والحلبوسي. دون ذكر تفاصيل بشأنه.

 

(@AlHaLboosii) November 4, 2021

 


وحصلت كتلة "تقدم" بزعامة الحلبوسي على 38 مقعدا، فيما حصدت كتلة "الحكمة الوطني" بزعامة الحكيم مقعدا واحدا فقط من أصل 329 مقعدا.


في الأثناء، التقى الوفد السياسي التابع للزعيم الشيعي، المكلف ببحث تفاهمات تشكيل الحكومة المقبلة مع الكتل السياسية، الجمعة، وفدا من الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة وزير الخارجية العراقي الأسبق هوشيار زيباري، وفق وسائل إعلام كردية.

 

اقرأ أيضا: رافضو نتائج انتخابات العراق يهددون بالتصعيد.. والأمن يتأهب

ويسعى الصدر إلى تشكل حكومة "أغلبية وطنية"، بالتزامن مع انتقادات وتهديدات من أطراف وأحزاب حصدت هزيمة انتخابية غير متوقعة.


وواجهت النتائج الأولية للانتخابات اعتراضات واسعة من قوى وفصائل شيعية متنفذة، إثر خسارتها الكثير من مقاعدها البرلمانية، إذ يقول المعترضون إن النتائج "مفبركة" و"مزورة"، ويطالبون بإعادة فرز جميع الأصوات يدويا.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا